أحداث عنف غير مسبوقة بمباراة فينورد ويونيون برلين

 

Advertisement

برلين – يورو عربي| قبضت الشرطة الهولندية على 75 مشجعا، إثر أحداث شغب شهدتها مباراة فينورد ويونيون برلين، مساء أمس.

وقالت شرطة روتردام الهولندية في بيان إنها اعتقلت 75 مشجعًا بينهم عديد مشجعي يونيون برلين الألماني على خلفية أحداث الشغب.

بينما أفيد بأنها وقعت أثناء مباراة الفريق أمام مضيفه فينورد الهولندي ضمن منافسات دوري المؤتمر الأوروبي لكرة القدم.

وذكرت الشرطة أنه يشتبه أن المقبوض عليهم كانوا يعدون لأعمال عنف.

وبينت أن الأشخاص الـ16 المضبوطين فيشتبه بارتكابهم أعمال تخريب وحيازة ألعاب نارية، ضمن أمور أخرى.

ونبهت إلى مهاجمة مشاغبين بين المشجعين الألمان ضباطًا، وجرى استخدام كلب بوليسي وقام بعضّ 3 من مشجعي يونيون برلين وضابط.

Advertisement

وأكد إخضاع المصابين الأربعة للعلاج، مبينة إصابة حصان لها بحالة هياج من الألعاب النارية سقط على إثرها أرضا.

وهاجم لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي النجم ليونيل ميسي حكم مباراة منتخب بلاده أمام البيرو ضمن الجولة الـ 12 من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم قطر 2022.

وشن النجم الأرجنتيني هجوما على الحكم البرازيلي ويلتون سامبايو الذي أدار اللقاء الذي انتهى بفوز منتخب الأرجنتين.

وشارك ميسي صورة عبر “إنستغرام”، أرفقها بتعليق: “كانت مباراة صعبة، بوجود رياح قوية، ومساحات قليلة في الملعب”.

وكتب: “الحكم يفعل الشيء نفسه حين يظهر في مبارياتنا، ويبدو أنه يفعل ذلك عن قصد.. لكن مرحبًا.. حققنا 3 نقاط مهمة تقربنا من هدفنا”.

وقضى الحكم بإلغاء هدفين للأرجنتين الأول كريستيان روميرو بداعي التسلل بالدقيقة الـ80 من عمر المباراة.

بينما الهدف الآخر سجله جيدو رودريغيز قبل دقيقتين من النهاية بداعي التسلل أيضًا.

ومنتخب الأرجنتين جاء في المركز الثاني بالترتيب العام من تصفيات أمريكا الجنوبية ويتأخر بـ6 نقاط عن منتخب البرازيل المتصدر برصيد 31 نقطة.

ويحتل منتخب بيرو المركز التاسع (قبل الأخير)، وفي رصيده 11 نقطة من 12 مباراة.

وتعرض الفندق الذي يقيم فيه النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مع عائلته في العاصمة الفرنسية إلى حادثة سرقة “كبيرة”.

وأفادت صحيفة “ذا صن” البريطانية بأن أفراد العصابة تخفوا بأقنعة ودخلوا الفندق بعد تسلق السطح الخارجي للمبنى.

وأشاروا إلى أنهم عبروا شرفة مفتوحة ونزلوا بالطابق الأعلى حيث يقيم ميسي وعائلته، وسرقوا مجوهرات وأموالا.

وذكرت الصحيفة أنه جرى الإبلاغ عن 3 سرقات أخرى بالفندق الذي من أهم الفنادق السياحية في باريس.

وبينت أن الفندق يقيم به نجوم أبرزهم المغنية مادونا والراحل مايكل جاكسون.

ونبهت الصحيفة إلى أن قيمة المبيت فيه تبلغ غرفة منه 1000 جنيه إسترليني على الأقل لليلة الواحدة.

ويقضي النجم الأرجنتيني رفقة عائلاته أيامه الأخيرة في الفندق قبل انتقاله لمنزله الجديد.

وكشفت الصحيفة عن جلب السلطات الفرنسية لقوات إضافية للفندق بعد انتقال ميسي إليه في أغسطس/آب.

 

 

للمزيد| ميسي ونيمار خارج قائمة باريس سان جيرمان أمام بريست فى الدوري الفرنسي

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

التعليقات مغلقة.