إسبانيا تفتح حدودها أمام السياح الحاصلين على لقاح كورونا

مدريد – يورو عربي ا أعلنت إسبانيا اليوم الاثنين  أنها ستسمح بدخول المسافرين، الذين يثبتون تلقيهم لقاح “كوفيد -19″، والسفن السياحية الدولية،  وأن هذا القرار يأتي ضمن تحركات الدولة لبدء الموسم السياحي الصيفي، وهو الأهم هذا العام لإنعاش قطاع السياحة الذى عانى بشدة منذ انتشار فيروس كورونا

Advertisement

وأكدت السلطات الاسبانية  أن التطعيم ينبغي أن يكون مر عليه 14 يومًا على الأقل من الوصول إلى أرضيها.

وعلى وجه التحديد، يسمح التعديل الجديد بدخول إسبانيا للأشخاص الحاصلين على شهادة التطعيم التي تعترف بها وزارة الصحة

لهذا الغرض، بعد التحقق من قبل السلطات الصحية، وكذلك المرافقين القصر الذين تمد الوزارة الآثار إليهم.

ومع الحجر الصحي الإلزامي لمدة 10 أيام، لا يوجد سوى الهند حاليًا، ولكن هناك أيضًا قيود على السفر من البرازيل أو جنوب إفريقيا،

والتي تستبعدهم من دخول إسبانيا على الرغم من تلقيحهم.

وأعلن رئيس الحكومة، بيدرو سانتشيز، أن إسبانيا ستسمح للمسافرين من جميع البلدان الذين يثبتوا

Advertisement

أنهم تلقوا الإرشادات الكاملة للقاح المعترف به من قبل منظمة الصحة العالمية اعتبارًا من 7 يونيو.

ومن جهته، قال وزير الدولة لشؤون السياحة ، فرناندو فالديس، إنه بحسب توقعاته ،

ستستقبل إسبانيا بين شهري يوليو وسبتمبر أيلول ما بين 14.5 و 15.5 مليون سائح.

وقدم سانتشيز في معرض فيتور شهادة الاتحاد الأوروبي الخضراء ، والتي سيتم إطلاقها في 1 يوليو

وستسهل تنقل المواطنين الأوروبيين الذين تم تطعيمهم والذين اجتازوا المرض أو الذين يقدمون أدلة سلبية داخل الاتحاد الأوروبي.

وستمثل هذه الأرقام حوالي 40 % من السياح الذين وصلوا في عام 2019 ولكنها ضعف تلك التي استقبلتها إسبانيا في عام 2020،

وقال فالديس : “بين يوليو وسبتمبر سنستقبل ما بين 14.5 و 15.5 مليون سائح”.

بينما أعلن وزير الصحة في مالطا كريس فيرن، اليوم الإثنين، عدم تسجيل إصابات جديدة
بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) لأول مرة منذ 11 شهرا.
وقال فيرن  هو أول يوم لا يتم فيه تسجيل حالات إصابة منذ الصيف الماضي، ومن الضروري أن نحافظ على الانضباط والمسئولية”.
وكانت مالطا قد سمحت بإعادة فتح الحانات ودور السينما والمسارح؛ كجزء من جدول زمني حكومي
لتخفيف القيود التي تم الإعلان عنها قبل أشهر للحد من تفشي الفيروس.