الاتحاد الاوروبي يوافق على خطة فرنسية للطاقة المتجددة بقيمة 30.5 مليار يورو

بروكسل – يورو عربي ا وافق الاتحاد الأوروبي، على خطة فرنسية بقيمة 30.5 مليار يورو للتشجيع على توليد الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة، معتبراً أنها “تتوافق مع قواعد مساعدات الدولة في الاتحاد الأوروبي”.

Advertisement

 

وكانت فرنسا قد أبلغت عن مشروع دعم لمشغلي منشآت الطاقة الشمسية والتوربينات الهوائية والطاقة الكهرومائية من خلال الإعلان عن مناقصات.

وقالت مارجريت فيستاجر نائبة رئيسة المفوضية الأوروبية المسؤولة عن المنافسة في البيان، إن “هذه المساعدة

ستشجع على تطوير مصادر الطاقة المتجددة الرئيسية وتدعم الانتقال نحو التزود بطاقة مستدامة على الصعيد البيئي،

بما يتماشى مع أهداف الميثاق الخضراء” والتي تعد أولوية بالنسبة للاتحاد الأوروبي.

ومن المقرر أن يتم طرح مناقصات لمشغلي الطاقة المتجددة بإجمالي 34 جيغاوات بين هذا العام و2026.

 

Advertisement

ويأخذ الدعم شكل علاوة تضاف على سعر الكهرباء. وتقدر الميزانية الإجمالية لهذا الإجراء

بحوالي 30.5 مليار يورو. يمكن دفع المساعدة لمدة أقصاها 20 سنة بعد الاتصال بشبكة التجهيزات الجديدة.

اعتبرت فيستاجر “أن اختيار المستفيدين من خلال عملية تنافسية سيضمن استخدام أموال دافعي الضرائب

بشكل فعال أكثر بالنظر إلى الكلفة مع الحفاظ على المنافسة في سوق الطاقة الفرنسي”.

وترى بروكسل أن المساعدة لها “أثر محفز” و”لن يتم تنفيذ المشاريع دون دعم القطاع العام”.

وأوضحت المفوضية أن هذه المساعدة “متناسبة وتقتصر على الحد الأدنى الضروري”.

وتعتبر المفوضية الأوروبية “أن الآثار الإيجابية لهذا الإجراء، وبخاصة على البيئة، تفوق الجوانب السلبية المحتملة فيما يتعلق بتشويه المنافسة”.

أظهر تحليل البيانات من مشغلي الشبكة أن الطلب على الكهرباء في الاتحاد الأوروبي خلال النصف الأول من عام 2021

كان مطابقًا تقريبًا للطلب في نفس فترة الستة أشهر قبل عامين ، وفقًا للتقرير.

ومع ذلك، فإن مصادر الطاقة المتجددة شكلت قدرًا أكبر بكثير من الكهرباء المولدة في الأشهر الستة الأولى من هذا العام مقارنة

بالنصف الأول من عام 2019، في حين انخفضت الطاقة من الوقود الأحفوري منذ ما قبل الوباء، وفقًا لمركز الأبحاث.

قال إمبر إن هذا أدى إلى أن ينتج قطاع الطاقة في الاتحاد الأوروبي انبعاثات غازات الاحتباس الحراري أقل بنسبة 12٪ خلال فترة العامين.