البرلمان النمساوي يعتمد قانونا ينظم قواعد إصدار جواز سفر كورونا

فيينا -يوروعربي ا اعتمد المجلس الوطني البرلمان النمساوي قانونا ينص على الخطوات التنفيذية الجديدة لإصدار جواز السفر الأخضر الخاص بخلو حامله من فيروس كورونا المستجد.

Advertisement

وقال رئيس المجلس فولفانج سوبوتكا، في تصريحات اليوم الاثنين، إن المجلس الوطني وافق في القانون على مساواة الأشخاص

الذين تم تطعيمهم بمن تم اختبارهم والذين تعافوا من الفيروس.

وأشار سوبوتكا إلى موافقة حزبي المعارضة “الاشتراكي الديمقراطي” و”النمسا الجديدة والليبرالية” على القانون،

موضحا أن معارضة القانون جاءت فقط من جانب حزب الحرية، لكنه لم يستطع الحصول على الأغلبية.

وذكر سوبوتوكا أن اللائحة التنفيذية الخاصة بالقانون ستدخل حيز التنفيذ مع الخطوات الافتتاحية الكاملة  في البلاد المخطط لها في 19 مايو الجاري،

مضيفا أن المواطنين سوف يتم إعفائهم من الالتزام بإجراء فحص كورونا

Advertisement

بشكل دوري فور مرور ثلاثة أسابيع على تلقي الجرعة الأولى من اللقاح.

ولفت رئيس المجلس الوطني إلى أن العاملين فى الوظائف المكتبية والمتواجدين في غرفة واحدة من الضروري خضوعهم

لفحوصات متكررة لاحتواء خطر العدوى مع التشديد على ارتداء القناع الطبي.

كما كشف المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، عن أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)

على مستوى العالم خلال الأسبوعين الماضيين يفوق ما تم الابلاغ عنه خلال الستة أشهر الأولى من الوباء.

وقال تيدروس -اليوم الإثنين، تمثل الهند والبرازيل أكثر من نصف حالات الأسبوع الماضي،
لكن هناك العديد من البلدان الأخرى في جميع أنحاء العالم التيالوبا تواجه وضعًا هشًا للغاية.
ودعا تيدروس الجميع إلى مواصلة اتباع نصائح منظمة الصحة العالمية والمشورة الوطنية حول تدابير سلامة الصحة العامة

قائلاً “ما يحدث في الهند والبرازيل يمكن أن يحدث في مكان آخر ما لم نتخذ جميعا احتياطات الصحة العامة

التي دعت إليها منظمة الصحة العالمية منذ بداية الوباء، فاللقاحات جزء من الإجابة، لكنها ليست الحل الوحيد”.
كما أعادت اليونان، فتح الحانات والمطاعم بعد إغلاق دام 6 أشهر،
وذلك فيما تخفف البلاد تدريجيا القيود المرتبطة بالحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
وبموجب القواعد الجديدة، يُسمح باستئناف تناول الطعام في المطاعم والحانات
ولكن في الهواء الطلق فقط، مع الحرص على تباعد الطاولات
وتقليل عدد الأشخاص لكل طاولة، كما يلزم العاملين بإجراء فحص كوفيد-19 الذاتي وارتداء الكمامات.