“الهجرة وشؤون المصريين في الخارج” تعلق على الأحداث الأخيرة في مراكز إيواء جاليتها

القاهرة – يورو عربي

علقت وزارة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج، على الأحداث التي شهدتها معسكرات إيواء العمالة المخالفة في الكويت، وخصوصا في منطقة الفروانية.

وقالت نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج في تصريحات تلفزيونية لها: “هذا مشهد وصورة مؤسفة لا ينبغي أن تظهر بتلك الطريقة”.

وأضافت: “التظاهرات تمت بناء على مجموعات تم تكوينها على مواقع التواصل الاجتماعي، لأهداف مغرضة، وزعزعة ثقة المواطن المصري في دولته، وتأجيج المشاعر لاستنفار مشاعر الجانبين المصري والكويتي”.

وقد أعلنت وزارة الداخلية الكويتية أن قوات الأمن التابعة لها قامت بفض شغب، أحدثه عدد من أفراد الجالية المصرية الموجودين في مراكز الإيواء المخصصة لهم، مطالبة السلطات المصرية بالاستجابة لطلب عودتهم إلى بلادهم.

وبدورها، أوضحت الوزيرة المصرية أنها تتفهم مشاعر الأفراد الموجودين داخل مناطق العزل التي خصصتها الكويت، وخاصة بسبب وجود أطفال ونساء داخل هذه الشاليهات.

وقالت أنه على المواطن المصري أن يثق في دولته وألا يقع فريسة للمحاولات التي تعمل على زعزعة هذه الثقة.

وأردفت قائلة “تأكدنا أن مناطق العزل التي وفرتها السلطات الكويتية عبارة عن شاليهات مكيفة، ونتفهم الظروف النفسية الصعبة التي يمر بها المواطن داخل معسكر العزل، لكن في نفس الوقت يجب أن تكون هناك سياسة لضبط النفس وتقدير الوضع”.

وكانت السفارة المصرية في الكويت قد أصدرت بيانا صحفيا عبرت فيه عن أسفها لما آلت إليه الأمور هناك، وأنها تتابع الأحداث دوريا.

وقالت السفارة المصرية: “تؤكد السفارة أن هذه التصرفات غير مقبولة بأي حال من الأحوال، وتعرب السفارة عن تقديرها لحسن تعامل السلطات الكويتية مع الموقف”.

وأشارت السفارة المصرية إلى أنها تتابع مع المسؤولين الكويتيين، ترتيبات تسيير رحلات طيران لمخالفي الإقامة، التي قدمها الجانب الكويتي نهاية الأسبوع الماضي.

ولفتت السفارة إلى أنه سيتم تسيير رحلتين هذا الأسبوع للسيدات والأطفال وكبار السن، وسيتتبعها رحلات أخرى خلال الفترة المقبلة.