الصحة العالمية تعلن توزيع ٧٠ مليون جرعة من لقاحات كورونا بدول شرق المتوسط

جنيف- يورو عربي ا  أعلنت الدكتورة رنا الحجة، مدير إدارة البرامج بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط بمنظمة الصحة العالمية، عن توزيع 70 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس “كورونا”، على دول إقليم شرق المتوسط الـ22 من بينها 13 مليون جرعة عن طريق آلية “كوفاكس”

Advertisement

 

وتشمل جميع أنواع اللقاحات التي تم اعتمادها من منظمة الصحة العالمية.

وأضافت الدكتورة رما الحجة، في بيان اليوم “الأربعاء”، أن بعض الدول تسلمت لقاح “فايزر” و”مودرنا”،

مشيرة إلى أن دول شرق المتوسط تحتاج إلى 200 مليون جرعة حتى نصل إلى تلقيح أكبر عدد ممكن من سكان الإقليم.

ولفتت الحجة إلى أن دولتين من أصل 22 دولة في الإقليم وصل تلقيح السكان فيها إلى 50 في المائة.

Advertisement

وردًا على شائعة أن متلقي لقاح مضاد لفيروس “كورونا” سيموت بعد سنتين، قال الدكتور ريتشارد برينان مدير الطوارئ الإقليمي

لشرق المتوسط بمنظمة الصحة العالمية، إن هذه الادعاءات خاطئة وأنه ليس هناك أي دليل على تلك الادعاءات والمعلومات الخاطئة.

بينما حذرت منظمة يونسيف، من تزايد حالات زواج الأطفال، بحلول 2030، نتيجة لتفشى جائحة فيروس كورونا المستجد،

وقدرت أن ما يصل لـ10 ملايين حالة زواج أطفال إضافية، ستحدث بحلول 2030.

وكشفت يونسيف فى تقرير “كوفيد-19″: تهديد للتقدم ضد زواج الأطفال”، أن إغلاق المدارس، والضغوطات الاقتصادية،

وتعطيل الخدمات، ووفاة الآباء بسبب جائحة كورونا، كل ذلك يعرض أكثر الفتيات ضعفاً لخطر الزواج المبكر، وفقا لموقع سى إن إن عربية.

ويوجد حوالى 650 مليون فتاة وسيدة تزوجن في مرحلة الطفولة، وحوالي نصف هذه الزيجات

وقعت في الهند، وبنجلاديش، ونيجيريا، وإثيوبيا، والبرازيل.

وأشارت يونسيف إلى أنه حتى قبل تفشي جائحة “كوفيد 19″، كانت 100 مليون فتاة ستتعرّضن

لخطر الزواج المبكر خلال العقد المقبل، رغم الانخفاض الكبير في هذه الممارسة في بعض الدول خلال الأعوام الماضية.

ومن جهة أخرى حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” من أن الملايين من لقاحات كوفيد يمكن أن تضيع وتهدر،

إذا لم ترسل الدول الغنية كميات كبيرة من الجرعات المتبقية إلى الدول الفقيرة دفعة واحدة.

وقالت يونيسيف، موجهة الدعوة لدول مجموعة السبعة للتبرع بجرعات اللقاح الفائضة للدول الفقيرة،

وقالت:”لا أحد آمن، إلا عندما يكون الجميع آمنين، نطالب مجموعة السبعة بالتبرع بجرعات اللقاح حالا”.