بينهم دولة عربية.. أوروبا قد تمنع دخول القادمين من هذه الدول إليها

بروكسل/يورو عربي | كشف موقع إخباري أوروبي يوم الأربعاء عن قائمة الدول التي أدرج الاتحاد الأوروبي القادمين على قوائم منع الوصول إلى أوروبا بعد إعادة التكتّل فتح حدوده الخارجية.

ونقل موقع “يورونيوز” الإخباري عن مصدر في الاتحاد الأوروبي أنّ الدول المحدّدة لن يسمح للقادمين منها بدخول الاتحاد خشية إعادة تفشّي وباء “كورونا”.

ومن المقرر أن يعيد الاتحاد الأوروبي فتح حدوده الخارجية لاستقبال القادمين في 1 يوليو/تمّوز المقبل.

ووفق المصدر فإنّ قائمة الدول التي سيحظر على المسافرين القادمين منها الدخول إلى أوروبا هي الولايات المتحدة، وروسيا، والبرازيل، بالإضافة إلى دول قطر.

وقال إنّ الولايات المتحدة أخفقت في السيطرة على تفشّي وباء “كورونا” فيها.

وسجّلت الولايات المتحدة تسجيل أكثر من 120.000 حالة وفاة بـكوفيد-19.

كما تمّ تسجيل أكثر من 2.3 مليون حالة إصابة، وفقًا لإحصاءات جامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية.

وتشهد العديد من الولايات الأمريكية مؤخرًا موجة إصابات جديدة بفيروس “كورونا”.

وذكر المصدر المسؤول أنّ قائمة الدول الممنوع دخول القادمين منها إلى أوروبا سيتمّ الانتهاء من إعدادها في وقت لاحق يوم الأربعاء.

وأوضح أنّه من المرجح أنّ مسافرين من 54 دولة سيبقون ممنوعين من دخول دول الاتحاد الأوروبي.

وبحسب الموقع الإخباري الأوروبي فإنّه من المتوقع أن يُعلن بشكل رسمي عن القائمة مطلع الأسبوع المقبل.

ولفت إلى أنّ المسؤولين الأوروبيين قالوا إنّ إعداد القائمة سيأخذ بعين الاعتبار معدّلات الإصابة بفيروس “كورونا” في البلدان المعنية.

وأشار إلى أنّ المعايير الأوروبية تستند إلى البيانات الوبائية.

وبيّن أنّ هناك 47 دولة في قائمة البلدان المقبولة والمسموح لمواطنيها بدخول دول القارة الأوروبية العجوز.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية قالت في عددها الصادر يوم الأربعاء إنّ الاتحاد الأوروبي يستعد لمنع المسافرين القادمين من الولايات المتحدة من دخوله.

وقالت الصحيفة إنّها اطّلعت على مسودّات قوائم الدول التي يعدّها المسؤولون في القارة الأوروبية.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرّر في مارس/آذار الماضي حظر السفر من أوروبا إلى الولايات المتحدة.

كما فرض حينها قيودًا على التجارة والشحن الذي يجري بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وصدر قرار ترامب في الوقت الذي كان فيروس “كورونا” يجتاح دول التكتّل الأوروبي.

وأعلن القادة الأوروبيون في حينه عن عدم موافقته لقرار الرئيس الأمريكي.

اقرأ أيضًا |

إسبانيا ترحّب بالسائحين مع انتهاء حالة الطوارئ