تصرف صادم من جماهير أرسنال عقب هدف مانشستر سيتي القاتل

لندن – يورو عربي| تصرفت جماهير أرسنال غير لائق عقب إحراز مانشستر سيتي لهدف التقدم (2-1) بالدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع من عمر مباراة جمعتهما ضمن “البريميرليغ”.

Advertisement

وأحرز الهدف بلحظات اللقاء الأخيرة حين كانت النتيجة تشير للتعادل الإيجابي 1-1، عبر الإسباني رودريغو هيرنانديز ليخطف الضيوف نقاطها.

واحتفل رودريغو بهدفه نحو إحدى زوايا المستطيل الأخضر لملعب “الإمارات” معقل فريق أرسنال.

ولحق به زملاؤه لمقاسمته الفرحة التي لم ترق لمشجعي “المدفجية” وشعروا بالاستفزاز ربما “للمبالغة” بحركات يديه أثناء الاحتفال وخلع قميصه.

ورمى العديد منهم عبوات المياه والكؤوس البلاستيكية نحو لاعبي السيتي في لقطة بعيدة عن الروح الرياضية.

وصعد رصيد مانشستر سيتي إلى 53 نقطة موسعًا الفارق إلى 11 نقطة عن أقرب مطارديه تشيلسي الوصيف (42 نقطة).

وحقق فريق تشيلسي الفوز على  أرسنال، بهدفين دون مقابل، فى المواجهة التى جمعت بينهما على استاد “الإمارات”، في قمة منافسات الجولة الثانية من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز للموسم الحالي 2021-2022.

Advertisement

وسجل النجم البلجيكى روميلو لوكاكو الهدف الأول لصالح تشيلسي في الدقيقة 15 من زمن المباراة،

وهو أول أهدافه بقميص البلوز عقب إنضمامه إليه في فترة الانتقالات الصيفية الحالية قادما من إنتر ميلان الإيطالى،

ثم أضاف رييس جيمس الهدف الثانى لصالح تشيلسي في الدقيقة 35 من زمن المباراة.

بهذه النتيجة، يتقاسم تشيلسي صدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بالموسم الحالي مع ليفربول المحترف

ضمن صفوفه النجم المصرى محمد صلاح برصيد 6 نقاط لكل منهما، حيث يتفوق البلوز والريدز على بقية المنافسين بفارق الأهداف،

فيما تذيل ارسنال جدول الترتيب بدون أي رصيد من النقاط بالتساوى مع نورويتش سيتى الذى تلقى عدد أهداف أكثر بلغ 8 أهداف في الجولتين.

وكان تشيلسي نجح في الفوز على نظيره كريستال بلاس بثلاثة أهداف دون مقابل في الجولة الافتتاحية من البريميرليج.

تشيلسي حقق الانتصار في الديربي اللندني الخامس على التوالي في الدوري الممتاز خارج الديار للمرة الأولى منذ 2006 تحت قيادة جوزيه مورينيو.

 تشيلسي حقق الانتصار في اللقاءين الافتتاحيين في الموسم بدون استقبال أي هدف للمرة الأولى منذ 2010/11.

 للمرة الأولى في التاريخ يفتتح أرسنال موسم الدوري الإنجليزي بدون التسجيل في أول لقاءين.

رييس جيمس ثاني لاعب في تاريخ تشيلسي يسجل ويصنع مع البلوز في مواجهة أرسنال خارج الديار بعد خوان ماتا.

جابرييل مارتينيلي (20 عاما و65 يوما) أصبح ثالث أصغر لاعب من خارج الجزر البريطانية يصل إلى 50 مباراة مع آرسنال،

بعد سيسك فابريجاس في أغسطس 2005 (18 عاما و95 يوما) ونيكولاس أنيلكا في سبتمبر 1998 (19 عاما و182 يوما).

وغاب الدولى المصرى محمد الننى عن المشاركة مع آرسنال فى مواجهة تشيلسي حيث جلس على مقاعد البدلاء طوال التسعين دقيقة.

وافتقد تشيلسي في مباراة اليوم، لجهود جناحه الأمريكي كريستيان بوليسيتش بعد الإصابة بفيروس كورونا.

وغاب عن أرسنال في لقاء اليوم، الثنائي ويليان وألكسندر لاكازيت بسبب الإصابة بفيروس كورونا، بالإضافة إلى المصابين، الغاني توماس بارتي، والمدافع جابرييل ماجهاليس، وإدوارد نكيتياه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.