تفاصيل أول يوم في زواج جينيفر لوبيز وبن أفليك

نيويورك – يورو عربي| نشرت وسائل إعلام أجنبية تفاصيل أول يوم زواج الفنانة العالمية ​جينيفر لوبيز​ وحبيبها الممثل الأميركي ​بن أفليك مع دخولها​ القفص الذهبي دون حفل زفاف.

Advertisement

وذكرت أن لوبيز وأفليك قضيا أول ليلة لهما في فندق في ولاية لاس فيغاس الأمريكية، عقب حصولهما على رخصة زواج.

وبينت أن أجواء سعادة غامرة تسودها رغم أنهما أرادا الزواج بعيداً عن أعين الإعلام، وبعد ثلاثة أشهر من إعلانهما خطوبتهما.

يذكر أن إجراءات المحكمة تمت السبت وحصل الاثنان على رخصة الزواج، فيما تسعى لوبيز لحمل اسم افليك بعد اسمها.

وكشفت ​جينيفر عن أسرار مثيرة تتعلق بعلاقتها الحميمية مع الممثل العالمي ​بن أفليك​ الذي بدأت الارتباط له في تموز عام 2002.

وقالت جينيفر إن العلاقة بدأت أثناء تصويرهما فيلم معًا حين عرض الزواج عليها إلا أنّه قبل أيام قليلة من زفافهما في أيلول 2003 قام الثنائي بإلغائه.

وأشارت جينيفر لوبيز إلى أنهما أعلنا انفصالهما رسميًا في كانون الثاني 2004.

Advertisement

وأعلنت استعدادها للزواج من بن أفليك.

وكشفت عن أنها تعيش قصة حب مميزة رغم زواجها عدة مرات من قبل إلا أن السعادة التي تعيشها اليوم لم تعرفها سابقًا.

لكن لوبيز أعلنت رغبتها بتجديد علاقتها بـ أفليك بعد 17 عامًا من فسخ خطوبتهما وأسابيع من انفصالها عن خطيبها أليكس رودريغيز بعد علاقة 4 أعوام.

وأطلت النجمة العالمية ​جنيفر لوبيز​ على جمهورها للترويج لفيلمها “​Marry Me​” الذي سيبدأ عرضه يوم 11 شباط / فبراير في الولايات المتحدة الأميركية.

وظهرت جنيفر بلباس من علامة ​Fendi​ مرتدية معطفًا مع حقيبة يد مزينين على طريقة الرخام وهي تزور The Today show.

فيما ارتدت جينيفر لوبيز بوقفة أخرى جلد الحية من الرأس إلى أخمص القدمين باللونين الابيض والأسود.

ويدور فيلم “Marry Me” حول نجمة بوب لاتينية مثيرة تقرر الارتباط بشخص غريب بعد ضبط شريكها بعلاقة غرامية خلف ظهرها.

كما شاركت النجمة العالمية ​جنيفر لوبيز​ صورتين جريئتين لجمهورها ومتابعيها على وسائل التواصل الاجتماعي بدت فيها أصغر بكثير من سنها.

وسحبت ممثلة The boy next door (52عامًا) سروالها الرياضي الرمادي لتكشف عن بطنها المسطح والمتناسق للغاية.

وتستعرض جنيفر لوبيز صدرها بثوب رياضي أبيض.

وانهالت تعليقات المتابعين ليتغزلوا بجمالها.

وقالت صحيفة أجنبية إن مقطعًا من فيديو إباحي للفنانة العالمية ​جينفر لوبيز وهي تمارس الجنس مع شخص غير معروف، تم تسريبه في العام 2008.

وأكدت الصحيفة أن جينفر نجحت في وقف انتشاره قبل وصوله إلى عدد كبير من الأشخاص.

وبينت أن​ جينيفر لوبيز اضطرت لدفع أموال طائلة حتى تحد من انتشار المقطع الذي سيؤثر بشكل كبير على مكانتها بعالم الفن.

وأشارت إلى أن هوية الشخص الذي ظهر معها بالفيديو ما زالت مجهولة ويبدو أنه ليس من الوسط الفني.

ونشرت النجمة العالمية جينفير لوبيز صورتين لها بفستان حمل تصميمًا غريبًا من كليبها الجديد، الذي حظي بتداول واسع في مواقع التواصل.

وجذب تصميم الفستان الأنظار فهو يشبه شكل الفراشة باللون البيج مع حذاء شتوي ضخم، بينما سرحت شعرها بطريقة غريبة وعفوية.

كما انتشرت صور ل​جينيفر لوبيز​ أثناء جلسة تصوير ظهرت فيها جالسة على السرير، وترتدي قميصًا أبيض مفكوك الأزرار.

ولم ترتد جينيفر البنطلون، فظهرت ملابسها الداخلية وهو أمر اعتدن عليه النجمات العالميات.

يذكر أن لوبيز خضعت بأوقات سابقة لجلسات تصوير وهي عاريات تماماً.

وظهرت الممثلة العالمية ​جينيفر لوبيز​ بعمل تمثيلي من أجرأ أعمالها بفيلم The Boy Next Door، الذي جسدت بطولته إلى جانب الممثل ريان غوزمين.

وطرح الفيلم في السينما عام 2015 وتدور أحداثه حول البطلة كلير التي تدخل في علاقة غرامية مع الشاب نواه.

وتفعل لوبيز ذلك رغم أنها متزوجة ولها أولاد، ولا تدرك عواقب ومخاطر هذه العلاقة غير الشرعية.

وينتج عن العلاقة مصائب عديدة.

يجتمع البطلان بعديد المشاهد المثيرة، منها الجنسي الذي تصدر الترند.

كما شاركت لوبيز​ مقطعا مصورا لها يظهر احتفالها بعيد هالوين مع أشخاص مقربين لها في منزلها.

وظهرت لوبيز وهي تطهو وتعد مأكولات وحلويات خاصة في العيد، وتلاعب طفلًا صغيرًا، وعلاقة مميزة مع الأحباب.

ولبست جينيفر كروب توب مع سويت بانتس باللون الزهري، أظهرت بطنها واضحًا.

ولفت نظر الجمهور أن البطن بدا منتفخًا وكسبت القليل من الوزن الزائد.

و​جينيفر لوبيز​ تعرف بأنها رشيقة وتمارس الرياضة دائما ما دفع المتابعين للتساؤل ما إذا كانت حامل، مع إقامة علاقة حميمية مع الممثل ​بن أفليك​.

كما شاركت النجمة العالمية ​جينيفر لورانس​ صورة لها أثارت ضجة وجدلا بين جمهورها ومتابعيها في مواقع التواصل .

وظهرت جينيفر في الصورة عارية بالكامل أمام رجل، ما فتح الباب للتساؤل عن مصدر الصورة أو إذا كانت حقيقية.

بينما أكدت لورانس أن صورتها تعود لمشهد تمثيلي خلال فيلم سينمائي.

يذكر أن النجمة العالمية تحدثت سابقًا عن خوفها الشديد من ممارسة العلاقة الحميمة مع أي شخص، عازية ذلك إلى خوفها من الجراثيم.

وتجبر جينيفر كل الشباب الذين تريد ممارسة الجنس معهم على إجراء فحوصات مخبرية للتأكد من سلامة الشريك قبل ممارسة الجنس.

كما ستحل الفنانة العالمية ​جينيفر لورانس​ بطلة في فيلم كوميدي جديد بعنوان “No Hard Feelings”، رغم إعلانها حملها مؤخرا.

 

 

للمزيد| وفاة عارضة أزياء أوكرانية بعد سقوطها من شرفة بتركيا

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.