حالات الإصابة والوفيات إثر كورونا تنخفض في المملكة المـتحـدة

لندن- يورو عربي | أظهرت أرقام رسمية يوم أمس الخميس أن المملكة المـتحـدة سجلت 106196 حالة إصابة بفيروس كورونا بين 5 و 11 فبراير.

Advertisement

وجاء ذلك بانخفاض 28.6 ٪ مقارنة بالأسبوع السابق.

وخلال نفس الفترة، توفي 5279 شخصًا بسبب الفيروس.

ويمثل هذا انخفاضًا بنسبة 25.9٪ مقارنة بالأسبوع السابق.

وأمس سجلت البلاد 13494 حالة جديدة و678 حالة وفاة خلال الـ 24 ساعة الماضية.

واعتبارًا من 10 فبراير، تلقى أكثر من 13 مليون شخص جرعتهم الأولى من لقاح كورونا.

Advertisement

فيما تلقى 524447 شخصًا الجرعة الثانية.

ويقع أحدث نطاق R للمملكة المـتحـدة عند 0.7-1.0، مع معدل النمو الحالي عند -5٪ إلى -2٪ يوميًا.

ويعتبر الرقم R هو آلية تُستخدم لتقييم قدرة الفيروس على الانتشار.

حيث يمثل R عدد الأشخاص الذين سينقل إليهم شخص مصاب الفيروس.

وقالت شركة أسترازينكا التي أنتجت لقاحًا مشتركًا مع جامعة أكسفورد، يوم الخميس، إن الأمر قد يستغرق من ستة إلى تسعة أشهر لإنتاج لقاح فعال ضد أنواع مختلفة من الفيروس.

وفي بيان نقلته صحيفة الغارديان، قال السير مين بانغالوس، نائب الرئيس التنفيذي في الشركة، “العمل على المتغيرات لم يبدأ اليوم، لقد بدأ منذ أسابيع وشهور”.

وتابع “بمجرد تحديد هذه المتغيرات الجديدة ونحن نهدف إلى التواجد في العيادة في الربيع، مع لقاحات الجيل التالي للمتغيرات الجديدة “.

وعلى الرغم من أن لقاح أكسفور/ أسترازينكا فعال ضد فيروس كورونا الجديد ومتغيره كينت، فقد كشفت الدراسات المبكرة الأسبوع الماضي أنه لا يوفر حماية تذكر من الطفرة في جنوب إفريقيا.

وعلى الرغم من عدم اليقين الذي يحيط بالطفرات، قدمت منظمة الصحة العالمية يوم الأربعاء تأكيدات.

وجاء ذلك بشأن فعالية لقاح أكسفورد وأنه يمكن الاستمرار في إعطائه للبالغين الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا وأكثر.

إقرأ المزيد:

فرنسا تمدد حالة الطوارئ الصحية بسبب فيروس كورونا