رئيسة وزراء اسكتلندا تؤكد لن نجرى استفتاء الاستقلال عن بريطانيا بسبب كورونا

ادنبرة – يورو عربي | قالت رئيسة وزراء اسكتلندا نيكولا ستارجن، الجمعة، إنها لن تدعو إلى الاستفتاء على الاستقلال عن المملكة المتحدة، على الفور، لأنها تريد التأكد من تعافي البلاد من جائحة فيروس كورونا أولاً.
وقالت ستارجن أريد أن تكون اسكتلندا مستقلة، لكن أولاً علينا أن نقود البلاد خلال الأزمة”، في إشارة إلى جائحة كورونا.

وأضافت  لا أعتقد أنه يجب علينا اقتراح استفتاء في الوقت الحالي”.

Advertisement

وكان حزب رئيسة الوزراء الاسكتلندية، الحزب الوطني الاسكتلندي،

تعهدت بإجراء استفتاء جديد للاستقلال عن بريطانيا بحلول نهاية عام 2023، إذا فاز بأغلبية في الانتخابات المقررة في 6 مايو المقبل.

كما وصف زعيم حزب المحافظين فى اسكتلندا دوجلاس روس،

سياسات الوزيرة الأولى نيكولا ستورجين الاستقلالية بـ”المتهورة” و”غير المتسقة تمامًا”.

وقال روس  “ما كان طائشًا هو تقديم الحزب الوطنى الاسكتلندى لمشروع قانون الاستفتاء فى الأيام الأخيرة من البرلمان الاسكتلندى.
واشار الي ما أراه طائشاً هو أن تقترح أنه يمكنك إجراء استفتاء وحملة لفصل اسكتلندا عن بقية المملكة المتحدة
فى مرحلة التعافى من كوفيد-19 وهو أمر لا يمكنك الحصول عليه مع الانتعاش.
لا يمكنك تحقيق الانتعاش وإجراء الاستفتاء فى نفس الوقت.”
ولم تتوقف رئيسة وزراء اسكتلندا عن المطالبة بإجراء استفتاء ثان على استقلال بلادها عن المملكة المتحدة،
ولكن اكتسب طلبها زخما كبيرا بعد الخروج من الاتحاد الأوروبى فى 31 ديسمبر 2020،
ومع زيادة فرص حزبها فى الفوز بأغلبية فى الانتخابات الشهر المقبل.
ويبدو أن الاسكتلنديين يدعمون هذا الخيار هذه المرة، مثلما أظهر استطلاع أخير.

وقالت نيكولا ستورجيون، رئيسة وزراء اسكتلندا، إن بوريس جونسون، رئيس وزراء بريطانيا

لن يعارض إجراء استفتاء ثان على الاستقلال إذا فاز الحزب الوطني الاسكتلندي بالأغلبية في الانتخابات الشهر المقبل،

مع اعتراف بعض وزراء الحكومة البريطانية بأنه أمر حتمي.

Advertisement

وأكدت إذا صوت الناس في اسكتلندا لصالح الحزب، عندما يحين الوقت، يجب إجراء استفتاء على الاستقلال،

فلا يمكنك الوقوف في طريق ذلك – وأنا لا أعتقد أن هذا ما سيحدث “.

وتخلت حكومة المملكة المتحدة بهدوء عن استخدام لغتها حول الاستفتاء بسبب مخاوف من أنها قد تمنح الناخبين الاسكتلنديين

والذين ما زالوا مترددين بشأن الاستقلال – ولكنهم حريصون على سياسات ستورجيون الأخرى –

ترخيصًا للتصويت لصالح حزبها إذا كانوا يعتقدون أنه لا توجد فرصة لإجراء استفتاء جديد.