روسيا تطرد 10 موظفين من السفارة الأمريكية ردا على إجراء مماثل

موسكو – يورو عربي | طلبت روسيا رسميا من عشرة موظفين في السفارة الأمريكية بموسكو اليوم مغادرة أراضي البلاد حتى نهاية اليوم الأربعاء، ردا على إجراء مماثل تبنته الولايات المتحدة مؤخرا.

Advertisement

وأكدت الخارجية الروسية أنها سلمت إلى نائب رئيس البعثة الأمريكية، بارت غورمان، خلال استدعائه إلى الوزارة اليوم

مذكرة تنص على إعلان الموظفين العشرة المذكورين في سفارة واشنطن “أشخاص غير مرغوب فيهم“.

وأكدت الوزارة أنها ستتخذ خطوات جديدة ستأتي قريبا ضمن إطار “مجموعة إجراءات الرد على الموجة الأخيرة

من العقوبات الأمريكية غير القانونية” التي أعلنتها الخارجية الأمريكية في 16 أبريل.

وأشارت الوزارة إلى أن هذا الإجراء يمثل ردا بالمثل على “الخطوات الأمريكية العدائية بحق عدد من موظفي السفارة الروسية

في واشنطن والقنصلية العامة الروسية في نيويورك، تم إعلانهم أشخاصا غير مرغوب فيهم، بشكل غير مبرر“.

Advertisement

وحسب هذه المذكرة، يتعين على هؤلاء الدبلوماسيين الأمريكيين مغادرة الأراضي الروسية حتى نهاية اليوم 21 أبريل.

فيما أكدت وزارة الخارجية الأمريكية أن سفيرها في موسكو، جون سوليفان، سيغادر إلى الولايات المتحدة قبل نهاية هذا الأسبوع

لكنه سيعود إلى موسكو “في غضون الأسابيع القادمة”.

فيما كشف سوليفان أنه ينوي زيارة عائلته ولقاء أعضاء الإدارة الأمريكية الجديدة الذين لم تسنح له فرصة

للتشاور معهم منذ وافق على مواصلة أداء مهامه في منصب السفير بدون تحديد مدة عمله في موسكو.

وأنها سلمت إلى نائب رئيس البعثة الأمريكية، بارت غورمان، خلال استدعائه إلى الوزارة اليوم مذكرة تنص على إعلان الموظفين العشرة المذكورين في سفارة واشنطن “أشخاص غير مرغوب فيهم“.

وقد أعلن الرئيس الروسى، فلاديمير بوتين، فى رسالته السنوية أمام البرلمان، أن بلاده تتوخى أقصى درجات ضبط النفس ردا على محاولات المساس بها،

لكنها لن تتردد فى الرد على أى خطوات عدائية، أو من يتجاوز خطوط موسكو الحمراء

وقال الرئيس بوتين خلال رسالته السنوية الجديدة أمام البرلمان الروسى، أن الصواريخ الروسية من طراز “تسيركون”

ستوضع فى حالة تأهب فى المستقبل القريب،

وتابع بوتين في خطابه: موسكو سترد بطريقة قاسية وسريعة على أي استفزازات خارجية بعد الشكوى من استمرار حصول أعمال غير

ودية ضدها دون جدوى، مضيفًا: سندافع عن مصالحنا في إطار القانون الدولي.