رونالدو يضيف رقم جديد بسجلاته القياسية قبيل مونديال قطر

الدوحة – يورو عربي| بات النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أمام فرصة تاريخية جديدة لسجلاته القياسية، عقب تأهل منتخب بلاده لمونديال قطر، بفوزه على مقدونيا الشمالية بالملحق الأوروبي.

Advertisement

وتخطت البرتغال أمس غريمها مقدونيا الشمالية بهدفين دون رد من توقيع برونو فيرنانديز في الدقيقتين 32 و65.

ويرجح أن يكون رونالدو صاحب الـ37، اللاعب الخامس بالتاريخ الذي يشارك بـ5 نسخ من نهائيات كأس العالم.

ويلحق بذلك بالمكسيكيين أنتونيو كارباخال، ورافائيل ماركيس، والألماني لوثار ماثيوش، والحارس الإيطالي جانلويجي بوفون.

وبوفون تواجد بقائمة المنتخب في مونديال 1998 إلا أنه لم يلعب.

وشكر رونالدو جماهير بلاده عقب تأهله لكأس العالم في قطر: “الهدف تحقق، نحن في مونديال قطر، نحن في مكاننا الصحيح!”.

Advertisement

وأضاف: “شكرا لجميع البرتغاليين لدعمهم الذي لا يكل! إلى الأمام برتغال!”.

وكشفت شبكة “WhoScored” العالمية لإحصاءات كرة القدم عن أن رونالدو هو أكثر لاعب إضاعة للفرص المحققة بالدوري الإنجليزي الممتاز عام 2022.

وقالت الشبكة إن رونالدو تصدر الإحصائية السلبية لعام 2022 حتى اللحظة، بواقع إهدار 4 فرص محققة للتسجيل.

وبينت أن رونالدو سجل هدفا وحيدا عام 2022 بشباك برايتون في الـ15 من فبراير الجاري بمباراة حسمها فريق “الشياطين الحمر” لمصلحته بهدفين نظيفين.

فك البرتغالي كريستيانو رونالدو النحس عقب 6 مباريات دون أهداف، بإحرازه هدفا أهل فريقه مانشستر يونايتد للفوز أمام برايتون 2-0 بمنافسات الجولة الـ18 المؤجلة من الدوري الإنجليزي.

وأحرز كريستيانو (37عامًا) الهدف في الدقيقة 51 بتسديدة قوية للكرة في الشباك عقب تمريرة من سكوت مكتوميناي.

وسجل الهدف الثاني للـ”الشياطين الحمر” عبر برونو فيرنانديز الذي أطلق رصاصة الرحمة على برايتون بالدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع.

وفك بذلك رونالدو صيامه الذي تواصل على مدار 6 مباريات، وهو أسوأ انقطاع له منذ عام 2009.

ووقّع كريستيانو أول أهدافه لعام 2022، وهو الـ15 في 27 مباراة مع مانشستر يونايتد منذ عودته للنادي.

وبات رصيد مانشستر يونايتد عند 43 نقطة ليرتقي للمركز الرابع، بينما وقف رصيد برايتون عند 33 نقطة بالمركز التاسع.

وكشف اللاعب الدولي الشهير كريستيانو رونالدو عن موعد اعتزاله كرة القدم عقب سنوات طويلة من التألق بملاعب الساحرة المستديرة مع البرتغال، ومانشستر يونايتد وريال مدريد، ويوفنتوس الإيطالي.

وقال كريستيانو في تصريح صحفي إنه “قادر على اللعب بأعلى المستويات حتى وصوله إلى عامه الأربعين”.

وأضاف رونالدو: “أنا سعيد، أرغب في المواصلة ورؤية كيف سيكون الحال حينها”.

وتابع: “إذا واصلت اللعب حتى أبلغ 40 عاما، ربما أواصل حتى 42 عاما، لكن الأهم هو الاستمتاع بالوقت الراهن”.

وأشار رونالدو: “لا أقول بأنني أشعر الآن كما لو كان عمري 25 عاما، لكن يمكن القول 30 عاما، أهتم جيدا بجسدي وذهني”.

وختم قائلا: “تعلمت أنه بعد 33 عاما، يواصل الجسد العمل إذا اهتممت به، لكن تبقى المعركة الأصعب على المستوى الذهني”.

يذكر أن رونالدو قال قبل عامين إن كأس العالم بكرة القدم “قطر 2022” ستكون الأخيرة له في المونديال.

ويطفئ “الدون” شمعته الـ37 بعد 20 يومًا، في 5 فبراير المقبل.

وظفر بلقب “لاعب الشهر” في الدوري الإنجليزي الممتاز، برصيد 3 أهداف و17 تسديدة.

وسجل النجم الشهير بـ3 مباريات بسبتمبر3 أهداف من أصل 17 تسديدة على المرمى، وهو الأعلى لأي لاعب بالشهر الماضي.

بينما سيكون شهر أكتوبر الأصعب من حيث جدول المباريات على مانشستر يونايتد وخاصة رونالدو.

وسيكون النجم البرتغالي أصعب من الشهر الماضي بلقاء فريق (الشياطين الحمر) مع ليستر سيتي وتوتنهام هوتسبر وليفربول.

يذكر أن المهاجم الإنجليزي ميشيل أنتونيو نال جائزة “لاعب الشهر” بأغسطس، بعد تألقه مع ناديه ويست هام.

ويتدرب رونالدو حاليا بمعسكر منتخب بلاده عشية المباراة الودية ضد قطر، كجزء من استعدادات البرتغال لتصفيات كأس العالم “فيفا” قطر 2022.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.