صربيا: فكرة جواز سفر لقاح كورونا في الاتحاد الأوروبي “مخزية”

بلغراد- يورو عربي | انتقد الرئيس الصربي ألكسندر فوسيتش، فكرة جواز سفر لقاح كوفيد -19، واصفا إياها بـ “المخزية”.

Advertisement

وحثت الدول الأوروبية المعتمدة على السياحة مثل اليونان وإسبانيا .

وذلك على التبني السريع لشهادة على مستوى الاتحاد الأوروبي للمسافرين لإثبات أنهم تلقوا التطعيم.

وأيدت النمسا الفكرة بينما أبدت فرنسا وألمانيا مزيدًا من التردد، حيث قال المسؤولون إنها ستخلق التزامًا فعليًا بالتطعيم وتؤدي إلى التمييز.

وقال فوسيتش إنه صُدم بالفكرة ووصفها بأنها “لا معنى لها” و “معادية لأوروبا”.

وأكد أنه في حالة التنفيذ، فإن العديد من الشباب سيرغبون في الحصول على التطعيم بشكل أسرع.

ولفت فوسيتش إلى أن ذلك قد يؤدي ذلك إلى تدمير نظام التطعيم ذي الأولوية الذي بموجبه يتم إعطاء الأولوية لكبار السن.

Advertisement

وتابع فوسيتش لتلفزيون برفا الصربي “أعلم أن (الرئيس الفرنسي إيمانويل) ماكرون و (المستشارة الألمانية أنجيلا) ميركل عارضا ذلك في البداية.

لكن من الواضح أن الضغط هائل”، وفق فوسيتش.

وصربيا تتقدم على الاتحاد الأوروبي ودول غرب البلقان في التطعيم ضد فيروس كورونا الجديد.

وتجاوز عدد الأشخاص في صربيا الذين تلقوا الجرعة الأولى من لقاح كورونا 1.2 مليون شخص، بينما تلقى أكثر من نصف مليون منهم الجرعة الثانية.

وأول أمس قال الاتحاد الأوروبي إنه يهدف إلى العمل على نهج مشترك لشهادات اللقاح لتمكين أولئك الذين تم تطعيمهم ضد فيروس كورونا من السفر بحرية.

وتهدف الخطة الجديدة أيضًا لدمج الشهادات في أنظمة الصحة والحدود للدول الأعضاء.

وشارك قادة الاتحاد الأوروبي في قمة افتراضية لمناقشة استجابة الكتلة للتحديات الجديدة للوباء بالإضافة إلى مستقبل سياسات الأمن والدفاع في الاتحاد الأوروبي.

وعقدت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين ورئيس المجلس الأوروبي تشارلز ميشيل والزعماء الأوروبيون مؤتمرا صحفيا بعد القمة.

وقالت فون دير لاين إن الشهادات قد تكون متاحة بحلول الصيف لأن الكتلة تحتاج ثلاثة أشهر لإنشاء إطار تقني.

كما أشارت إلى عمل إسرائيل في تتبع وتوثيق تاريخ التطعيم للفرد على ما يسمى الممرات الخضراء.

وكان ذلك مع التأكيد على أهمية الحفاظ على وظائف السوق الأوروبية الموحدة.

إقرأ المزيد:

ما هي خطة الاتحاد الأوروبي القادمة بشأن متلقي لقاح كورونا ؟