كـورونـا تحصد أرواح عدد كبير من الصحفيين خلال 2020

جنيف- يورو عربي | توفي أكثر من 600 صحفي بسبب فيروس كـورونـا في 59 دولة على مدار 10 أشهر في عام 2020.

Advertisement

جاء ذلك حسبما ذكرت حملة شعار الصحافة (PEC) ومقرها جنيف.

وكان ذلك 60 شهريًا، أو حالتا وفاة معروفتان يوميًا في المتوسط ​​في جميع أنحاء العالم.

وقالت لجنة الانتخابات الرئاسية “من بين 602 صحافيًا ماتوا بسبب كـورونـا منذ 1 مارس، تصدرت أمريكا اللاتينية أكثر من نصف الضحايا المعروفين، أو 303 حالة وفاة”.

وتبعت آسيا أمريكا اللاتينية بـ 145 حالة وفاة، متقدمة على أوروبا 94، وأمريكا الشمالية 32، وأفريقيا 28.

وبسبب مهنتهم، فإن الصحفيين الذين يذهبون إلى الميدان للإدلاء بشهاداتهم معرضون بشكل خاص للفيروس.

وقال الأمين العام للجنة الانتخابات الرئاسية بليز ليمبين “لا يمكن لبعضهم، وخاصة المصورين والمستقلين، العمل من المنزل”.

Advertisement

وقالت المنظمة غير الحكومية إنها تأسف للوفيات العديدة التي يمكن تجنبها.

وعند الضرورة، يدعم طلبات المساعدة المالية لعائلات الصحفيين الذين ماتوا بسبب فيروس كـورونـا الجديد.

وتعتقد لجنة الانتخابات العامة أيضًا أن العاملين في مجال الإعلام الذين يغطون أولئك الذين يعانون من كـورونـا يجب أن يكون لهم الأولوية في الوصول إلى التطعيم عند الطلب.

وظلت بيرو الدولة التي سجلت أكبر عدد من القتلى.

حيث توفي 93 من العاملين في وسائل الإعلام بسبب فيروس كـورونـا منذ مارس، وفقًا للجمعية الوطنية للصحفيين في بيرو.

واحتلت البرازيل المرتبة الثانية بعدد 55 ضحية، متقدمة على الهند بـ 53 حالة وفاة والمكسيك 45.

وتلتهم الإكوادور بـ 42 حالة وفاة وبنغلاديش 41.

وإيطاليا هي الدولة الأوروبية الأكثر ثكلًا، حيث توفي 37 صحفيًا بسبب كـورونـا .

وأحصت الولايات المتحدة 31 ضحية لكورونا في وسائل الإعلام وطاردتها باكستان بـ 22 حالة وفاة، تليها تركيا 17، وبريطانيا العظمى 13، وبنما 11، وبوليفيا تسع وفيات.

ولدى كل من أفغانستان وجمهورية الدومينيكان ونيجيريا وروسيا ثمانية ضحايا، تليها الأرجنتين وكولومبيا وهندوراس مع سبع وفيات في كل دولة.

وفي نيكاراغوا وإسبانيا وفنزويلا، توفي ستة صحفيين في كل دولة، بينما في فرنسا، تم الإعلان عن خمس وفيات كـورونـا .

وتوفي ثلاثة صحفيين من كـورونـا في الكاميرون ومصر وغواتيمالا وإيران ونيبال والسلفادور وجنوب إفريقيا وزيمبابوي.

وكانت هناك حالتا وفاة معروفة في الجزائر وإندونيسيا والمغرب وباراغواي والبرتغال والسويد.

وحددت لجنة الانتخابات الرئاسية حالة وفاة واحدة على الأقل في النمسا وأذربيجان وبلجيكا وبلغاريا وكندا وتشيلي.

إضافةً إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية وألمانيا والعراق وإسرائيل واليابان وكازاخستان وكينيا وقيرغيزستان ولبنان والمملكة العربية السعودية وسويسرا وأوغندا وطاجيكستان. وتوغو وأوروغواي.

وفي ديسمبر، سجلت البرازيل أكبر زيادة بأكثر من 12 في شهر واحد، والمكسيك 11.

موضوعات أخرى: