كم تقاضى رئيس “آبل” رواتب وحوافز في 2021؟.. مبلغ فلكي

برلين– يورو عربي| تلقى المدير العام لمجموعة “آبل” تيم كوك مبلغ 98.73 مليون دولار بعام 2021، على شكل رواتب وحوافز وأسهم، بمستوى قياسي يحققه بعامه العاشر برئاسة الشركة العملاقة بمجال المعلوماتية.

Advertisement

وقال موقع “ذا فيرج” إن الرقم يمثل صعودًا بنسبة تناهز 570% مقارنة مع 2020، وفق وثيقة قُدمت لهيئة الرقابة على البورصة الأمريكية.

وذكر أن القسم الأكبر من المبلغ (82.35 مليون دولار) من أسهم قدمتها “آبل” لتيم كوك.

وأشار الموقع إلى أنه نال 12 مليون دولار تقديرًا لتخطيه الأهداف المالية الداخلية للمجموعة.

بينما راتب كوك الأساسي السنوي فلم يتغير مقارنة بالسابق، وبقي يبلغ 3 ملايين دولار.

وتخطط المفوضية الأوروبية للاستئناف ضد حكم بأن شركة “آبل” الأمريكية لا يتعين عليها دفع 13 مليار يورو كضرائب متأخرة لأيرلندا.

وقضت المحكمة العامة في الاتحاد الأوروبي في يوليو بعدم وجود دليل على أن شركة آبل قد انتهكت أي قواعد بشأن الضرائب المدفوعة هناك.

Advertisement

لم تعترض أيرلندا أبدًا على الحكم، لكنّ المفوضية الأوروبية التي رفعت القضية.

وجادلت بأنّها مكنت شركة “آبل” من تجنّب الضرائب على إيرادات الاتحاد الأوروبي.

وقال الاتحاد الأوروبي إنّ دفع المبلغ الصحيح للضريبة كان “أولوية قصوى”.

في عام 2016، قضت محكمة بأن شركة آبل قد حصلت بالفعل على إعفاءات ضريبية غير قانونية من دبلن.

لكن تم إلغاء هذا الحكم في يوليو 2020.

وزعمت المفوضية الأوروبية أنّ أيرلندا قد سمحت لشركة “آبل” الأمريكية بأن تنسب جميع أرباحها في الاتحاد الأوروبي.

وتقريبًا إلى مكتب رئيسي أيرلندي كان موجودًا على الورق فقط.

وجنّب هذا الإجراء الشركة الأمريكية العملاقة دفع الضرائب على إيرادات الاتحاد الأوروبي.

لكن قالت إيرلندا دائمًا إن الفاتورة الضريبية للشركة الأمريكية تتماشى مع لوائحها.

وعلّقت نائبة الرئيس التنفيذي للاتحاد الأوروبي ومفوضة المنافسة مارجريت فيستاجر على الأمر في بيان صحفي.

وقالت فيستاجر: “إذا منحت الدول الأعضاء بعض الشركات متعددة الجنسيات مزايا ضريبية غير متاحة لمنافسيها.

وأضافت: “إنّ هذا يضر بالمنافسة العادلة في الاتحاد الأوروبي في انتهاك لقواعد مساعدات الدولة”.

وتابعت “نحن بحاجة إلى مواصلة جهودنا لوضع التشريع الصحيح لمعالجة الثغرات وضمان الشفافية”.

لكن سيرفع الاستئناف الجديد الذي قدّمته المفوضية الأوروبية ضد شركة “آبل” أمام أعلى محكمة، وهي محكمة العدل الأوروبية.

وكانت المحكمة العامة في الاتحاد الأوروبي ألغت قرارًا يطالب الشركة الأمريكية بدفع 13 مليار يورو كضرائب للاتحاد الأوروبي.

وقالت المحكمة إنّه لم يكن هناك دليل كاف لإثبات أن شركة “آبل” خرقت قواعد المنافسة في الاتحاد الأوروبي.

واعتُبر الحكم “صفعة” للمفوضية الأوروبية التي رفعت القضية.

وعقب الحكم، قالت شركة “آبل” في بيان: “هذه القضية لا تتعلق بحجم الضريبة التي ندفعها، ولكن أين يتعين علينا دفعها”.

وتابعت “نحن فخورون بكوننا أكبر دافع ضرائب في العالم؛ لأننا نعلم الدور المهم الذي تلعبه مدفوعات الضرائب في المجتمع.”

قد يهمّك |

لماذا انخفضت مبيعات “أحمر الشفاه” في فرنسا؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.