لن تصدق الرقم.. إحصائية حديثة تكشف حجم الوظائف الشاغرة في ألمانيا

برلين / يورو عربي | كشفت إحصائية جديدة نشرها معهد “نورنبرغ” لأبحاث السوق والتوظيف في ألمانيا عن حجم الوظائف الشاغرة في البلاد في ظل جائحة “كورونا” التي تجتاح العالم.

وقال المعهد إنّ هناك 893 ألف وظيفة شاغرة متوفّرة حاليًا في السوق الألماني.

وأشار إلى أنّ هذا العدد من الوظائف الشاغرة في ألمانيا يمثّل انخفاضًا بنسبة 36% من عدد الوظائف الشاغرة في الربع الثاني من هذا العام، بمقدار نصف مليون وظيفة.

وقال إنّه بالمقارنة مع الربع الأول من العام 2020 فإنّ عدد الوظائف الشاغرة قد انخفض بمقدار 191 ألف وظيفة في الربع الثاني.

وذكر أنّ ذلك يعني من الناحية الاقتصادية توفّر وظيفة شاغرة واحدة لكل ثلاثة من العاطلين عن العمل.

ولفت إلى التراجع جاء بفعل جائحة “كورونا” التي تسبّبت بالفعل في انكماش الاقتصاد الألماني، بحسب موقع “DW” الألماني.

وبيّن المعهد أنّ التراجع الأكبر في الوظائف الشاغرة كان في القطاع الصناعي.

وقال إنّ الشركات في ألمانيا قامت بتخفيض عدد الوظائف الشاغرة بأكثر من النصف مقارنة بالعام السابق من 151 ألف وظيفة إلى 66 ألف وظيفة.

كما انخفض عدد الوظائف الشاغرة في الخدمات المتعلقة بالأعمال من 367 ألف إلى 209 آلاف وظيفة، بحسب المعهد.

وبالنسبة للخدمات الأخرى -بما في ذلك قطاع الضيافة- تراجعت من 367 ألف إلى 261 ألف وظيفة.

أمّا الوظائف الشاغرة في قطاع الإدارة العامة والضمان الاجتماعي فقد ارتفعت قليلا من 24 ألف إلى 27 ألف وظيفة.

وذكر التقرير أنّ عدد العاملين بدوام جزئي في ألمانيا خلال شهر مايو/أيار الماضي بلغ 7ر6 مليون موظف.

وأوضح أنّ هذا يمثّل رقمًا قياسيًا في تاريخ الجمهورية الاتحادية.

في سياق ذي صلة، قال التقرير إنّ أزمة جائحة “كورونا” تسبّبت في توقف توظيف عاملين أجانب في مجال التمريض في ألمانيا.

وتعاني البلاد من نقص حاد في قطاع التمريض.

وأطلق وزير الصحة الألماني ينس شبان الصيف الماضي مبادرات في كوسوفو والفلبين والمكسيك؛ لجذب ممرضين إلى سوق العمل الألمانية.

لكنّ وزارة الصحة الألمانية قالت إنّ إجراءات التوظيف في الفلبين والمكسيك توقفت حاليًا لأجل غير مسمى؛ بسبب الجائحة.

قد يهمّك |

أبرز الجامعات الألمانية التي تدرس باللغة الإنجليزية