مخاوف دولية من اندلاع حرب بين روسيا وأوكرانيا

موسكو – يورو عربي | الأزمة بين روسيا وأوكرانيا قد تتطور لتصبح حربًا شاملة، لاسيما مع وضع المملكة المتحدة في حالة تأهب قصوى وقيام الولايات المتحدة بالطيران والتباهي بالقاذفات النووية في مكان قريب.

Advertisement

ويأتي ذلك في غضون أيام من تهديد الكرملين بـ إنهاء كييف مع دفع التوترات العسكرية إلى نقطة الانهيار.

وتأتي هذه الأنباء المرعبة وسط تقارير عن قيام القاذفات النووية الأمريكية بدوريات في السماء

بعد أن نشرت موسكو عشرات الآلاف من القوات على الحدود شديدة التوتر.

حالة تأهب قصوى

وأفادت الأنباء أن كبار القادة البريطانيين ومسؤولي الحكومة البريطانية في حالة تأهب قصوى الآن وسط الأزمة المستعرة

ويقال إنهم يراقبون الموقف المتصاعد بقلق متزايد.

Advertisement

ووأكد أحد المصادر:  أن التحركات العدوانية للقوات الروسية باتجاه الحدود تسببت في قدر كبير من القلق داخل وزارة الدفاع،

مؤكدًا على أن الوضع يتم مراقبته باستمرار.

ووصف المصدر الوضع قائلًا: سأصف هذا بالتأكيد بأنه أزمة متنامية.

وكان يعتقد في الأصل أن أي هجوم من روسيا سيأتي الشهر المقبل، ولكن الآن من المتوقع أن يبدأ في غضون أيام،

حيث يتجه أسطول من السفن الحربية الروسية بالفعل نحو بحر قزوين مسلحة بالمدفعية

والأسلحة الأخرى لدعم الوحدات البرية الروسية الجاهزة للمعركة.

ويأتي التهديد المتزايد لأوكرانيا بعد أن هدد ديمتري كوزاك، أحد كبار مسؤولي بوتين، بأن جارتها لن تنجو إذا قامت روسيا بعمل عسكري،

وأصر في الوقت نفسه على أن روسيا لن تتصرف ما لم تهاجم كييف أولاً،

لكنه أضاف أن أي عمل عسكري من جانب موسكو لن يكون رصاصة في الساق بل في الوجه.

سبب تصاعد التوترات بين روسيا وأوكرانيا

وتصاعدت التوترات في شرق أوكرانيا في الأسابيع الأخيرة بعد أن أمر بوتين بالدبابات والمروحيات والوحدات العسكرية بالتوجه إلى الحدود،

ويصر الزعيم الروسي على أن الحشد العسكري دفاعي وأن التدريبات القادمة جزء من عمليات التفتيش الروتينية للاستعداد القتالي.

وعلى ذلك، تم استدعاء عشرات الآلاف من القوات الأوكرانية لحماية الحدود ويعتقد أن المستشارين الأمريكيين موجودون في البلاد،

كما ظهرت صور قيل إنها تظهر مدافع نووية قوية يتم إرسالها إلى المنطقة.

وتم تصوير ما لا يقل عن ست قذائف هاون ذاتية الدفع 2S4 Tyulpan – قادرة على إطلاق رؤوس حربية 12 ميلًا –

على قطار مسطح في جنوب غرب روسيا في وقت سابق من هذا الأسبوع.