ميسكال أفضل ممثل تعرف على قائمة الفائزين بـ بافتا

لندن – يورو عربي ا فاز الممثل البريطاني بول ميسكال بجائزة الأكاديمية البريطانية للأفلام «بافتا» لأفضل ممثل رئيسي عن دوره في مسلسل «نورمال بيبول» (أشخاص طبيعيون).

Advertisement

 

وقدم ميسكال (25 عاماً) لدى استلامه الجائزة الشكر لزميلته في المسلسل ديزي إدجار جونز (23 عاماً).

وقد قام بتقديم الحفل الممثل الكوميدي ريتشارد إيوادي.

وفازت الممثلة ميتشايلا كويل بجائزة أفضل ممثلة رئيسية عن دورها في مسلسل «آي ماي ديستروي يو» (ربما أدمرك)

والذي فاز أيضاً بجائزة أفضل مسلسل قصير.

Advertisement

وتدور قصة المسلسل حول سيدة تسعى لإعادة بناء حياتها بعد تعرضها للاعتداء.

وفاز الممثل مالاشي كيربي بجائزة أفضل ممثل مساعد عن دوره في مسلسل «سمول آكس» (فأس صغير) الذي تم ترشيحه لـ15 جائزة.

وفازت الممثل راكي إيولا بجائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في الفيلم التلفزيوني “أنتوني”.

وحازت الممثلة إيمي لو وود على جائزة أفضل ممثلة في مسلسل كوميدي عن دورها في مسلسل “سيكس إديوكيشن“.

وفاز الممثل شارلي كوبر بجائزة أفضل ممثل في مسلسل كوميدي عن دوره في مسلسل “ذا كنتري“.

وكانت الجهة المنظمة للحفل قد كشفت مطلع هذا الأسبوع أن المشاهير الذين لن يستطيعوا الحضور شخصياً

للحفل سيظهرون على المسرح باستخدام تقنية الهولوغرام.

ولم يشهد الحفل حضور لمحبي الأعمال التلفزيونية على السجادة الحمراء كالمعتاد بسبب قيود مكافحة فيروس كورونا،

كما لم يتمكن بعض المرشحين من الحضور.

كما منحت جائزة أميرة أستورياس الإسبانية في الأدب هذا العام للروائي الفرنسي إيمانويل كارير.

تعتبر الجائزة واحدة من أرفع 8 جوائز تمنحها المؤسسة التي تحمل اسم وريثة العرش الإسباني، الأميرة ليونور.

وقالت لجنة تحكيم الجائزة  إن كارير، 63 عاماً، اختير من بين 3 مرشحين من 20 دولة بسبب أعماله التي يمتزج فيها الواقع والخيال.

بداية من روايته «العداء» الصادرة عام 2000 والتي تناولت قصة القاتل جان كلود رومان،

تخلى كارير عن مسيرته السابقة في الأدب وبدأ كتابة قصص تسرد تجربته الخاصة أو حياة آخرين.

وقالت لجنة التحكيم في بيان «تسهم كتاباته في الكشف عن الحالة الإنسانية والواقع الذي لا يهدأ».

وأضافت أنه بقيامه بذلك «رسم كارير صورة حساسة لمجتمع اليوم».

عمل الكاتب أيضاً كاتب سيناريو ومخرج أفلام ووثائقيات، منها فيلم بالتعاون مع المخرج الألماني فيرنر هيرتسوغ.

كما كان كارير أيضاً عضواً في لجنة التحكيم في مهرجان كان ومهرجان فينيسيا السينمائي.

يتم تسليم الجائزة وقدرها 50 ألف يورو سنوياً في مراسم احتفال فاخرة، عادة ما تقام في أكتوبر وتمنحها مؤسسة أميرة أستورياس، التي يرأسها والد الأميرة ليونور، الملك فيليب السادس.

تغطي الجوائز الثمانية عدة مجالات من الفنون إلى العلوم الاجتماعية أو الرياضة.