نجاح أول لقاح أمريكي ضد كورونا

واشنطن- يورو عربي | أعلنت شركتا “فايزر” و”بيونتيك” يوم لاثنين عن أن لقاح كورونا التجريبي فعال بنسبة تزيد عن 90٪ في الوقاية من فيروس كورونا.

وجاء ذلك وفق الشركتين بناءً على بيانات أولية من دراسة كبيرة، وهو انتصار كبير في مكافحة جائحة أودى بحياة أكثر من مليون شخص.

وفايرز هو الشريك الألماني لشركة بيونتيك وهما أول صانعي الأدوية الذين أظهروا بيانات ناجحة من تجربة سريرية واسعة النطاق لـ لقاح فيروس كورونا.

وقالت الشركات إنها لم تجد حتى الآن مخاوف جدية تتعلق بالسلامة وتتوقع الحصول على إذن أمريكي لاستخدام الطوارئ في وقت لاحق من هذا الشهر.

وإذا تم التصريح بذلك، فسيتم تحديد عدد جرعات الـ لقاح في البداية.

وتبقى العديد من الأسئلة أيضًا بما في ذلك المدة التي سيوفر فيها اللقاح الحماية.

مع ذلك، توفر الأخبار الأمل في أن اللقاحات الأخرى قيد التطوير ضد فيروس كورونا الجديد قد تثبت فعاليتها أيضًا.

وقال ألبرت بورلا، رئيس شركة فايزر ومديرها التنفيذي، في بيان “اليوم هو يوم عظيم للعلم والإنسانية”.

وتابع “لقد وصلنا إلى هذا الإنجاز الحاسم في برنامج تطوير اللقاحات لدينا في وقت يحتاجه العالم أكثر من غيره”.

وأضاف بورلا “حيث سجلت معدلات الإصابة أرقامًا قياسية جديدة، وتقترب المستشفيات من طاقتها الزائدة، وتكافح الاقتصادات من أجل إعادة فتحها”.

وتتوقع شركة فايرز أن تسعى للحصول على ترخيص واسع النطاق من الولايات المتحدة لاستخدام لقاح في حالات الطوارئ.

وذلك للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و85 عامًا.

وللقيام بذلك، ستحتاج إلى جمع بيانات السلامة لمدة شهرين حول حوالي نصف المشاركين في الدراسة البالغ عددهم 44000 مشارك، المتوقع إجراؤه في أواخر نوفمبر.

وقال بيل جروبر، أحد كبار علماء اللقاحات بشركة فايزر، في مقابلة: “أنا على وشك النشوة.

وتابع “هذا يوم رائع للصحة العامة ولإمكانية إخراجنا جميعًا من الظروف التي نحن فيها الآن”.

وقالت فايزر إن التحليل المؤقت أجري بعد أن طور 94 مشاركًا في التجربة، وفحص عدد الذين تلقوا لقاح مقابل العلاج الوهمي.

ولم تحدد الشركة بالضبط عدد الذين أصيبوا بالمرض الذين تلقوا الـ لقاح .

ومع ذلك، تشير الفعالية التي تزيد عن 90٪ إلى أن ما لا يزيد عن 8 من أصل 94 شخصًا أصيبوا بكورونا من الذيم قد تم إعطاؤهم اللقاح.

ومعدل الفعالية أعلى بكثير من فعالية 50٪ المطلوبة من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لـ لقاح فيروس كورونا.

ولتأكيد معدل فعاليتها، قالت شركة فايرز إنها ستواصل التجربة حتى يكون هناك 164 حالة كورونا بين المشاركين.

وقال جروبر إنه بالنظر إلى الارتفاع الأخير في معدلات الإصابة في الولايات المتحدة، يمكن الوصول إلى هذا الرقم بحلول أوائل ديسمبر.

والبيانات لم تتم مراجعتها أو نشرها في مجلة طبية بعد.

وقالت شركة فايرز إنها ستفعل ذلك بمجرد ظهور نتائج التجربة بأكملها.

وأبرمت شركتا “فايزر” و”بيونتيك”عقدًا بقيمة 1.95 مليار دولار مع حكومة الولايات المتحدة.

وذلك لتقديم 100 مليون جرعة لقاح بداية هذا العام. كما توصلوا إلى اتفاقيات توريد مع الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة وكندا واليابان.

ولتوفير الوقت، بدأت الشركات في تصنيع اللقاح قبل أن يعرفوا ما إذا كان سيكون فعالاً.

وهم يتوقعون الآن إنتاج ما يصل إلى 50 مليون جرعة أو لقاح كافٍ لحماية 25 مليون شخص هذا العام.

وقالت فايزر إنها تتوقع إنتاج ما يصل إلى 1.3 مليار جرعة من اللقاح في عام 2021.

وشهد السباق العالمي للحصول على لقاح دولًا أكثر ثراءً تعقد صفقات توريد بمليارات الدولارات مع شركات صناعة الأدوية.

موضوعات أخرى:

هل ستمنع لقاحات كورونا العدوى من الفيروس ؟