ألمانيا تعلق استخدام لقاح أسترازينيكا مع هذه الفئات

أصدرت ألمانيا قراراً بقصر تناول لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا على الأشخاص الذين تتخطى أعمارهم عن 60 عاما.

Advertisement

يرجع ذلك إلى ظهور تأثيرات جانبية نادرة لكنها خطيرة للغاية، وقد تم اتخاذ هذا القرار بعد أخذ رأي طبي، والقيام بتحليل المخاطر الفردية وتوعية دقيقة.

قرر وزير الصحة الألماني اليوم الثلاثاء قصر استخدام هذا لقاح أسترازينيكا ابتداءا من غد الأربعاء.

في غضون ذلك رصدت هيئة تنظيم اللقاحات في ألمانيا 31 إصابة بجلطات دموية نادرة في المخ.

من بينها تسع وفيات، بعد تناول التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد-19.

يأتي ذلك في الوقت الذي حصلت فيه وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) على نسخة من القرار، الذي جاء فيه أن الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 60 عاما.

 يستطيعون الاستمرار في أخذ اللقاح بعد ما تم أخذ رأي طبي في هذا الأمر.

Advertisement

علاوة على ذلك صرحت لجنة الخبراء الموجودة في معهد روبرت كوخ لأبحاث الفيروسات، اليوم الثلاثاء أنها أقرت هذه التوصية “بالأغلبية”.

 بعد أن تم إجراء المشاورات مع عدد من الخبراء الخارجيين، كما أوضحت أن أساس القرار هو البيانات المتاحة لديهم حاليا.

والتي تخص الأعراض الجانبية لهذا اللقاح بالرغم من أنها نادرة، إلا أنها خطيرة جداً لحالات الانضمام الخثاري.

علاوة على ذلك أكدت اللجنة أن هذه الأعراض ظهرت معظمها على أشخاص قلت أعمارهم عن 60 عاما في فترة ما بين 4 إلى 16 يوما بعد أخذ اللقاح.

في غضون ذلك أوقفت عدد من الولايات الألمانية في وقت لاحق أخذ لقاح أسترازينيكا.

بسبب حدوث حالات تجلط دموي في أوردة دماغية تزامنت مع تناول تطعيم أسترازينيكا.

وكان معظم الحالات تقل أعمار السيدات فيها عن 55 عاما.

علاوة على ذلك أوقفت مستشفى “شاريتيه” و”فيفانتس” في العاصمة الألمانية استخدام عقار اللقاح لحين إشعار آخر.

وقامت المستشفيات بتعليق عملية أخذ اللقاح على السيدات دون عمر 55 عاما، وذلك حتى تتجنب خطر زيادة عدد الوفيات نتيجة لتناول هذا اللقاح.

وحدات العناية المركزة في فرنسا ترفع شعار لا يوجد مكان آخر