التشيك تطرد 18 دبلومسي روسي لتورطهم باعمال عنف

براغ – يورو عربي | أعلنت جمهورية التشيك أنها تعتزم طرد 18 دبلوماسياً روسياً تم تحديدهم على أنهم جواسيس على خلفية انفجار ضخم وقع بمستودع ذخيرة عام 2014. والتخطيط والتنفيذ لها 

Advertisement

قال رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيش اليوم إن أجهزة الاستخبارات التشيكية قدمت أدلة

واضحة على تورط عملاء عسكريين روس في الانفجار الهائل الذي أودى بحياة شخصين. والتخطيط  باعمال عنف داخل البلاد

وأن جمهورية التشيك دولة ذات سيادة ويجب أن تتفاعل مع هذه النتائج

وتم التعرف عليهم بوضوح على أنهم جواسيس عسكريون روس

وأمِروا بمغادرة البلاد في غضون 48 ساعة.

ويذكر أن السلطات التشيكية قد أعلنت  فقدان شخصين بعد سلسلة من الانفجارات

Advertisement

وقعت فى مستودع للذخيرة العسكرية فى شرق جمهورية التشيك

وأن فرق الإغاثة لم تتمكن بعد من دخول المستودع، الذى يقع فى قرية فلاتشوفيكا التى تبعد حوالى 350 كيلومترا شرق العاصمة براغ،

وذلك خشية وقوع مزيد من الانفجارات. وقد استعانت السلطات التشيكية بالمروحيات لرصد الوضع فى موقع الانفجار،

فيما تسبب الحادث فى تدمير المستودع بشكل كامل.

ويذكر أن جمهورية التشيك هي دولة تقع في وسط أوروبا. شكلت سويةً مع سلوفاكيا بين أعوام 1918 – 1939 و1945 – 1992 جمهورية تشيكوسلوفاكيا.

ويحدها من الشمال بولندا وألمانيا، من الشرق سلوفاكيا، من الجنوب النمسا، من الغرب ألمانيا،

كما أنها تعد دولة داخلية ولا تملك أية منافذ على البحر.

وتاتي هذة الخطوة بعد أعلن السلطات الاوكرانية اليوم طرد دبلوماسي كبير في السفارة الروسية بكييف من البلاد،

ردا على إعلان موسكو القنصل العام الأوكراني في سان بطرسبورج شخصية غير مرغوب فيها بتهمة تلقي معلومات سرية

وشددت على أنه ردا على الاستفزاز المذكور، يتعين على دبلوماسي كبير في السفارة الروسية بكييف مغادرة الأراضي الأوكرانية

في غضون 72 ساعة اعتبارا من 19 أبريل، متهمة في الوقت ذاته موسكو بـ”الاتجاه نحو التصعيد من حدة التوتر” مع كييف.

وأعربت عن احتجاجها الشديد على توقيف أجهزة الأمن الروسية أمس القنصل العام الأوكراني ألكسندر سوسونيوك،

وعلى مطالبته بمغادرة أراضى روسيا حتى 21 أبريل القادم،

وكانت هيئة الأمن الفيدرالية الروسية قد أعلنت أمس اعتقال القنصل ألكسندر سوسونيوك الذي يعمل في البلاد منذ سنوات،

واتهمته بالتسلُم من مواطن روسي معلومات سرية تعود إلى قواعد بيانات الأجهزة الأمنية في البلاد.