الملكة إليزابيث تعود للعمل بعد اجازة منذ وفاة الأمير فيليب

لندن – يورو عربي |عادت من جديد الملكة اليزابيث الثانية إلى العمل، اليوم الثلاثاء، بعد خمسة أيام من انتهاء فترة الحداد الملكى على زوجها الأمير فيليب، وأجرت أول مشاركتين ملكيتين لها، من خلال مشاركات افتراضية.

Advertisement
وأعلن موقع الملكة اليزابيث أن  جلالة الملكة أجرت لقاء افتراضيا عبر رابط فيديو من قلعة وندسور
واستقبلت الملكة السيدة إيفيتا بورميستر عبر رابط فيديو وقدمت رسائل اعتمادها كسفيرة لجمهورية لاتفيا لدى المملكة”.
كما استقبلت صاحبة الجلالة السيدة ساره أفوى أمانى عبر رابط الفيديو

وقدمت خطابات اعتمادها كسفيرة لجمهورية كوت ديفوار لدى المملكة”.

وأكملت الملكة والأميرة آن ودوق ودوقة كمبريدج مهامهم الملكية فى الأسبوعين التاليين لوفاة فيليب.

وانتهت فترة الحداد الوطنى فى 18 أبريل الجاري بعد أسبوعين من وفاة الأمير فيليب.

ويذكر أن رحيل الأمير فيليب على مشارف بلوغه المئة عام “فراغاً كبيراً” في حياة زوجته منذ 73 عاماً الملكة اليزابيت الثانية،

وفق ما أفاد ابنهما اندرو عقب قدّاس تأبيني الأحد 11 نيسان – أبريل 2021.

وأجاب أندرو مراسلي قنوات بريطانية في ختام الحفل التأبيني، بأنّ الملكة وصفت الرحيل بـ”الفراغ الكبير في حياتها”.

Advertisement

وفارق الرجل الذي صار عميد العائلة الملكية والمعروف بمرحه وعفويته

ولكن أيضاً بإخلاصه للملكة والبلاد، الحياة “بسلام” الجمعة في قصر ويندسور غرب لندن.

وأضاف الرجل ذو الـ61 عاما والذي لم يشغل منصباً رسمياً منذ عام 2019 بسبب علاقاته مع الملياردير الأميركي الراحل جيفري إبستين

الذي اتّهِم بالاتجار بالقصّر: “لقد كان رجلا رائعاً، أحببته كما نحب الآباء”.

الملكة إليزابيت تعبر عن شعورها بفراغ كبير بعد رحيل زوجها

وتحدث شقيقه الأمير إدوارد (57 عاما) عن “صدمة رهيبة (…) تحاول (الأسرة) تقبّلها”. وكان ولي العهد تشارلز (72 عاما)

وقالت شقيقتهما الأميرة آن المعروفة بقربها من فيليب: “نعلم أن ذلك سيحدث لكننا لسنا مستعدين أبداً له

وكان والدي معلمي وسندي وناقدي، ولكن أكثر ما شكّل نموذجاً لي هي حياته التي عاشها جيّداً وحسّه بأداء الواجب بتفانٍ”.

وفي وقت تمّ حث الجمهور على عدم التجمع بسبب الأزمة الوبائية، فإنّ عددا من مراسم التكريم جرى تنظيمها منذ وفاة دوق إدنبرة،

كما قال هاري (36 عاما) إنه “محبط حقا” بسبب عدم تلقيه الدعم من والده الأمير تشارلز، وكشف أنه نأى بنفسه عن أخيه وليام.