انهيار أرضي في ثكنات جيش فيتنام

وفقد 22 جنديًا

هانوي- يورو عربي | قالت حكومة فيتنام، إن انهيار أرضي في ساعة مبكرة من صباح الأحد خلف فقدان 22 جنديا على الأقل.

وأكدت في بيان لها إن الجنود في عداد المفقودين بعد حصول الانهيار في مقاطعة كوانغ تري وسط البلاد.

ويأتي هذا الانهيار فيما تكافح الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا أسوأ فيضانات منذ سنوات.

وتسببت الأمطار الغزيرة منذ أوائل أكتوبر في حدوث فيضانات وانهيارات طينية.

ما أدت إلى قتل ما لا يقل عن 64 شخصًا في وسط فيتنام.

ويأتي ذلك مع توقعات بهطول المزيد من الأمطار الغزيرة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وقالت الحكومة في بيان على موقعها على الإنترنت، إن الانهيار الأرضي ضرب ثكنات وحدة في المنطقة العسكرية الرابعة في فيتنام.

وجاء ذلك وفق بيان الحكومة بعد أيام من انهيار أرضي آخر قتل 13 شخصًا، معظمهم جنود، في مقاطعانة ثوا ثين هيو المجاورة.

وقال فان فان جيانغ نائب وزير الدفاع في فيتنام للصحفيين يوم الأحد “قضينا ليلة أخرى بلا نوم”.

وقالت تقارير إعلامية رسمية يوم الأحد إن المياه في الأنهار في إقليم كوانغ تري ارتفعت إلى أعلى مستوياتها منذ أكثر من 20 عاما.

وفي مقاطعة ثوا ثين هيو، واصل رجال الإنقاذ مكافحة الأمطار الغزيرة أثناء بحثهم عما لا يقل عن 15 عامل بناء مفقودين.

ويخشى هؤلاء وفاتهم بعد انهيار أرضي في بداية الأسبوع في منطقة جبلية.

وقالت وكالة الأرصاد الجوية، الأحد، إن هطول أمطار غزيرة تصل إلى 600 ملم (24 بوصة) ستستمر في أجزاء من وسط فيتنام حتى الأربعاء.

والعام الماضي لقي شخصان مصرعهما وأصيب ثلاثة آخرون، جراء انهيارات أرضية ناجمة عن هطول أمطار غزيرة في مدينة “هاغيانغ”.

وأفادت وسائل الإعلام المحلية حينها، أن الإنهيارات الأرضية الناجمة عن هطول الأمطار الغزيرة في مدينة “هاجيانج”.

وجاءت هذه المعلومات وفقا لبيان صادر عن لجنة مكافحة الكوارث الطبيعية.

وتسبب ذلك في انهيار منزلين، نتج عنهما مصرع شخصين على الأقل وجرح ثلاثة آخرين.

وتسببت هذه الأمطار أيضا بأضرار كبيرة في بعض الطرقات والجسور بالمدينة.

يشار إلى أن فيتنام تعرضت في السنة الماضية إلى عواصف وانزلاقات ترابية أدت إلى مقتل مالا يقل عن 180 شخصا فيما فُقِد 37 آخرون.

موضوعات أخرى:

5 زلازل تضرب منطقة بحر إيجه التركية