بولندا ترفع حظرًا عن جزء بحدودها المشتركة مع بيلاروسيا

وارسو – يورو عربي| أعلنت بولندا عن رفع الحظر على جزء من المنطقة الحدودية المشتركة مع بيلاروسيا، الذي فرض منذ سبتمبر الماضي، ابتداء من يوليو القادم.

Advertisement

وقال وزير الداخلية ماريوس كامينسكي إن الحظر سيرفع عن جزء من المنطقة ابتداء من 1 يوليو.

وكتب تغريدة عبر موقع “تويتر” أنه سيظل ممنوع الاقتراب ضمن مسافة 2 كيلومتر من خط حدود بولندا بيلاروسيا.

يذكر أن وارسو صنّفت المنطقة الحدودية (3 كيلومترات وبامتداد 400 كيلومتر) بأنها محظورة، ويمنع دخول أي شخص لها، لمنع عبور المهاجرين.

وواصلت بولندا تطبيق الحظر وصد المهاجرين الوافدين من بيلاروسيا رغم انتقادات دولية.

وهاجمت منظمة العفو الدولية وارسو بأبريل الماضي، واتهمتها بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان بحق اللاجئين على الحدود البولندية البيلاروسية.

ويبلغ طول الجدار الحدودي المفترض تشييده حوالي 186 كيلومترا.

Advertisement

أي نصف الطول الإجمالي للحدود البالغ طولها 418 كيلومترا، وبارتفاع حوالي خمسة أمتار ونصف.

وسيزود بكاميرات وأجهزة كشف الحركة. وتقدر تكلفته بحوالي 353 مليون يورو.

وترغب بولندا في زيادة وتعزيز التعاون مع ألمانيا، بغية الحدّ من تدفق الهجرة غير النظامية وتقليص الهجرة غير النظامية عبر بيلاروسيا من خلال حدودهما.

ووجه وزير الداخلية البولندي ماريوزكامينسكي الشكر لنظيره الألماني هورست زيهوفر لعرضه تعزيز التعاون بحماية الحدود المشتركة.

وجاء ذلك إثر ارتفاع أعداد المهاجرين غير الشرعيين القادمين إلى ألمانيا عبر طريق بيلاروس-بولندا.

ونشر كامينسكي:”قوات الأمن البولندية والألمانية تتعاونا منذ سنوات عديدة والموقف على الحدود لا يمكن أن يتغير إلا بحملة حاسمة على تهريب البشر”.

يذكر أن زيهوفر اقترح على نظيره البولندي القيام بدوريات مشتركة على الحدود خاصة البولندية لتقليص الهجرة غير الشرعية القادمة من بيلاروس.

غير أن كامينسكي لم يأت على عرض زيهوفر ولم يقدم تعهدات محددة منها ما يتعلق بحجم أطقم الحماية.

وذكر الوزير البولندي بـ”التعاون المثمر القائم بالفعل” بين دوريات مشتركة للشرطة الاتحادية الألمانية وحرس الحدود البولندية في مناطق حدودية.

وقال كامينسكي إن أمن المواطنين الألمان والبولنديين يمثل أولوية مطلقة.. لهذا أعرض عليكم الدعم الكامل لمكافحة هذه الجماعات الإرهابية”.

وأشار إلى أن بولندا مستعدة لتزويد الجانب الألماني بمعلومات مفصلة لدى السلطات البولندية.

وبعثت الحكومة في بولندا 6 آلاف عسكري جديد إلى الحدود مع بيلاروسيا، “لمساعدة حرس الحدود على وقف تدفقات المهاجرين”.

وقالت الحكومة في بيان إن الإجراء يأتي مع سلسلة قرارات من شأنها جعل الهجرة إلى أراضيها عملية شبه مستحيلة.

وضاعفت بولندا عدد قواتها العسكرية المنتشرة على الحدود مع بيلاروسيا.

جاء ذلك في محاولة منها لوقف تدفقات المهاجرين القادمين من هناك.

وصادق وزير الدفاع البولندي ماريوس بلاشتشاك على نشر ستة آلاف جندي على طول الحدود مع بيلاروسيا.

وقال “ما يقرب من ستة آلاف جندي من الفرق 16 و18 و12 يخدمون على الحدود البولندية البيلاروسية”.

وطالبت بولندا حلف الناتو بإيجاد حلول خلال قمته المقبلة بمدريد تتصدى لتحديات بينها تعزز قدرات روسيا ومشروع “السيل الشمالي 2” للغاز.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.