جامعات بريطانيا تسجل تراجعاً كبيرا في قائمة “QS” لتصنيف الجامعات

لندن – يورو عربي | شهدت قائمة تصنيف الجامعات العالمية “QS” تراجعًا في تصنيف جامعات بريطانيا للسنة الرابعة على التوالي، لعدّة أسباب من ضمنها خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

وجاء التراجع بسبب تقييد ميزانيات الجامعات، والتوسع غير المقيد في أعداد الطلاب؛ ما أثّر على تصنيف الجامعات البريطانية.

وتعدّ جامعة “إمبريال كوليدج” الواقعة في العاصمة البريطانية لندن الوحيدة التي تقدّمت في قائمة التنصيف العالمي.

واحتّلت “إمبريال كوليدج” المركز الثامن في التصنيف العالمي، بنيما تراجعت مراكز باقي الجامعات البريطانية العريقة.

فقد تراجعت جامعة “أوكسفورد” من المركز الرابع إلى الخامس.

وتراجعت جاءت جامعة “كامبريدج” إلى المركز السابع.

كما تراجعت جامعة “لندن كوليدج” مركزين لتأتي في المركز العاشر عالميًا.

وحلّت جامعة “إدنبره” في المركز العشرين بالقائمة.

ويعود تراجع ترتيب جامعات بريطانيا في قائمة الجامعات العالمية لعدّ أسباب، منها ضعف التدريس، وضعف البحوث، وتقليل الإنفاق والاستثمار في التعليم العالي.

وذكر التنصيف أنّ 66 جامعة من أصل 84 شهدت انخفاضًا في نسبة الموظفين إلى الطلاب.

كما تدهورت الأدلة البحثية في 59 جامعة، وانخفض عدد الطلاب الدوليين في 51 جامعة بريطانية، وفق التصنيف.

ويعتمد التصنيف العالمي “QS” على السمعة الأكاديمية، وأحجام القاعات الدراسية، ومخرجات البحث، وعدد الموظفين، ونسبة الطلاب الدوليين؛ الأمر الذي أدّى لتراجع جامعات بريطانيا.

وتشير التوقعات إلى أن الأمور المالية في الجامعات البريطانية ستزداد تدهورًا هذا العام الدراسي؛ بسبب انخفاض أعداد الطلاب الدوليين بعد جائحة فيروس “كورونا”.

وقدّر المجلس الثقافي البريطاني انخفاض أعداد الطلبة الدوليين الذين سيسجّلون في جامعات المملكة المتحدة.

وسيؤدّي هذا الانخفاض خسارة تصل إلى 460 مليون جنيه استرليني للجامعات البريطانية.

وبيّن استطلاع قام به المركز أن واحدًا من بين كل خمسة متقدمين للدراسة في المملكة المتحدة يفكر في تأجيل الدراسة هذا العام.

يشار إلى أن جامعة “بريستول” قد خرجت من قائمة أفضل 50 جامعة لأول مرة.

وتراجعت الجامعة البريطانية العريقة 9 مراكز دفعة واحدة؛ لتحتل المرتبة 58.

كما تراجعت “مدرسة لندن للاقتصاد” خمسة مراكز؛ لتحصل على المرتبة 49.

وجاءت كلية “كينجز لندن” في المركز 31، وجامعة مانشستر في المركز 27.

واحتلّ معهد “ماساتشوستس للتكنولوجيا” المركز الأول في القائمة للعام التاسع.

وحلّت جامعة “ستامفورد” في المركز الثاني، تليها جامعة “هارفارد” في المركز الثالث.

اقرأ أيضا| بريطانيا تعلن احتمالية تعذر العودة إلى المدارس