سيلينا غوميز تدخل بعلاقة حب مع Chainsmokers.. أول صور لهما

نيويورك – يورو عربي| رصدت عدسات الكاميرات دخول الفنانة العالمية سيلينا غوميز بعلاقة حب جديدة مع نجم “Chainsmokers” الدي جي الأميركي أندرو تاغارات، بأول موعد غرامي لهما.

Advertisement

وراجت الصور التي كانا يمارسان فيها سويًا لعبة البولينغ ويستمتعان بوقتهما بشكل كبير على نطاق واسع.

وكان ينظر أندرو إلى سيلينا بنظرات حب مرسومة على وجههما.

ولا تزال العلاقة بين الثنائي ليست جدية لكن ليست لديهما مشكلة في الظهور سويًا إلى العلن.

تاغارت 33 عاماً ويكبر سيلينا بـ 3 سنوات.

وأظهر مقطع فيديو نحافة النجمة العالمية سيلينا غوميز أثناء مواعدتها جاستين بيبر.

وتركت الممثلة The Only Murders In The Building، 30 عامًا، رمزًا تعبيريًا للوجه حزينًا ردًا على المقطع الذي نشر.

Advertisement

وكتب منشئ الفيديو، “سبب نحافة سيلينا غوميز دائمًا عندما كانت تواعد جاستن”، مضيفًا: “إنه يحب عارضات الأزياء”.

واستعرض الفيديو مجموعة صور التقطت للفنانة مخرا، بما في ذلك لقطة لتعليق يُزعم أنها لأحد المعجبين الذي صرح بأن جاستن قد “أخطأ” بحقها.

وقالت غوميز حينها “إنه يحب عارضات الأزياء، وأنا فقط طبيعية جدا بالنسبة له”.

وتصدرت الفنانة سيلينا غوميز التريند ومحرك البحث عقب إعلان عدم قدرتها للإنجاب بسبب أدوية تأخذها للبقاء على قيد الحياة منذ خضوعها لعملية زرع كلى.

وتسبب ذلك بإلهاء العالم عن أغنيتها الجديدة “My Mind & Me” التي أصدرتها قبل فيلمها الوثائقي الذي يحمل إسم العنوان نفسه.

ويتحدث عن كواليس حياة غوميز الخاصة ومعاناتها مع المرض، ويشمل التصريحات بشكل موسع، إذ يزعم محبيها أن الفيلم سبب لهم البقاء لساعة ونصف.

وأعربت غوميز عن مشاعرها بأغنيتها الجديدة: “هل تريد سماع جزء من قصتي؟ حاولت الاختباء في المجد، واضعها تحت الطاولة حتى لا تعرف أبدًا”.

وقالت: “أشعر أحيانًا كأنني حادث، ينظر الناس عندما يمرون به، لا يتحققون أبدًا من الراكب، فهم يريدون فقط العرض المجاني”.

وذكرت غوميز: “من الصعب التحدث والشعور بأنك مسموع عندما تشعر دائمًا بأنك عبء، لا أريد أن أضيف القلق، فأنا أعلم أنهم قلقون بالفعل”.

وختمت: “لكن إذا سحبت الستارة، فربما يكون هناك شخص يتألم، سوف نكون أكثر ثقة بقليل أنهم ليسوا الوحيدون الذين فقدوا”.

وقررت الفنانة العالمية سيلينا غوميز 30 عامًا العودة لحيث بدأت بزيارة بطلة مسلسل “Only Murders in the Building” شارعًا مهم بحاتها المهنية، وهو شارع ويفرلي بلايس.

وصورت مسلسلها الأول من بطولتها “Wizards of Waverly Place”، الذي لعب دورًا مهماً في وصولها للعالمية.

وكان الشارع موطنًا لأليكس روسو، شخصيتها في مسلسل ديزني، والذي استمر من عام 2007 حتى عام 2012.

وشاركت سيلينا صورة لنفسها تنظر لعلامة الشارع.

وكتبت على الصورة التي تثير الحنين إلى الماضي: “حيث بدأ كل شيء”.

وصدمت الفنانة العالمية سيلينا غوميز جمهورها بتفاصيل بعض أمراضها النفسية التي تعاني منها منذ زمن طويل.

وأعلنت سيلينا بمقطع دعائي لفيلمها الوثائقي: “سيلينا غوميز: عقلي وأنا”، الذي أنتجه وأخرجه أليك كيشيشيان، ويروي حكاية ست سنوات من حياتها.

ويعرض الفيديو مقطعاً لسيلينا وهي تتعالج من مرض الذئبة، وادعاءاتها بإصابتها بأوقات سابقة بانهيار عصبي، وتقول: “سأتوقف عن العيش بهذه الطريقة”.

وعرفت عن غوميز صراحتها المطلقة بشأن صراعاتها النفسية التي عاشتها بالماضي.

إذ سبق لها قبل عامين أن كشفت معاناتها من اضطراب ثنائي القطب.

ومؤخرا، أعلنت الفنانة الأميركية سيلينا غوميز عن قرب عرض فيلمها الوثائقي “My Mind & ME”، ويتطرق لرحلتها الصحة النفسية عقب سنوات من النجومية.

وسيعرض الفيلم الوثائقي لقطات أولية وحميمة لحياتها الشخصية اليومية، وفق الإعلان الذي يبلغ مدته 30 ثانية.

ويراها المعجبون في أكثر لحظاتها ضعفًا وسعادة، حتى أن فيديو شمل عديد الصور لها تنهار بالبكاء.

وشملت مقتطفات من فيديو كليب غوميز “The Heart Wants What It Wants”، و”Lose You To Love Me”.

وقصدت في هاتان الأغنيتان حبيبها السابق جاستين بيبر.

وأرفقت تعليقًا: “عقلي وأنا. لا نتوافق أحيانًا ويصعب علينا التنفس. لكنني لن أغير حياتي… سيصدر في 4 تشرين الثاني”.

يذكر أن سيلينا كشفت عن معاناتها مع الاكتئاب، خصوصاً بعد خضوعها لعملية زرع الكلى بسبب إصابتها بمرض “Lupus”.

وألغت النجمة العالمية ​سيلينا غوميز​ متابعة النجمة ​بريتني سبيرز​، عقب نعت النجمة ​كريستينا أغيليرا​ بـ”السمينة”، وهو ما أغضب صديقتها.

وتسبب وصف أغيليرا بجدل كبير بين مواقع التواصل، إلا ان سبيرز لم تعلّق بعد على ذلك.

يذكر أن صور لـ سيلينا غوميز برفقة مغني الراب تايغا، تظهرهما وهما خارجين من المطعم، اذ غادرت سيلينا من الباب الخلفي، أما تايغا فالباب الرئيسي.

وكان ذلك بعد موعد الاقفال اي 2:30 بعد منتصف الليل، في حين أن المطعم يقفل أبوابه على الساعة الـ 2.

واحتفت النجمة العالمية سيلينا غوميز بذكرى تأسيس علامتها التجارية الخاصة “RareBeauty” وتعني “الجمال النادر”، بمجموعة صور ومقاطع فيديو عنهم.

وتضم المجموعة التي شاركتها ذكريات وإعلانات قديمة ومستحضرات تجميل تختص بإنتاجها.

وعبرت غوميز من خلال منشورها عن مدى سعادتها بالنجاح الكبير بعملها الخاص، شاكرة كل من يدعمها ويشجعها لإكمال مسيرتها.

وقالت: “أصبح عمر RareBeauty اليوم سنيتن، أشترف بوجود الكثير منكم في هذه الرحلة الى جانبي”.

وأضافت: “لقد أنشأنا هذه العلامة التجارية لكسر معايير الكمال الغير واقعية، ومساعدة الجميع على الاحتفال بشخصيتهم الفردية”.

وختمت غوميز: “أنا ممتنة إلى الأبد، لكل من دعمنا في مهمتنا للوصول، وفخورة جداً بما أنجزناه معًا حتى الآن. أحبكم يا رفاق”.

ومن المقرر أن تنتج الفنانة الأميركية ​سيلينا غوميز نسخة جديدة من فيلم عام 1988 المشهور “Working Girl” قيد التطوير، المخرج مايك نيكولز.

وستعيد الكاتبة ​إيلانا بينا​ كتابة نص الفيلم مع التزامه بالفيلم الأساسي للكاتب الأميركي كيفن واد.

واشتهرت بينا بتجديد أفلام كثيرة، منها “Home Sweet Home Alone”, “The Dozen”, “Turner and Hooch”.

وتدور أحداث فيلم “Working Girl”، حول سكرتيرة تدعى تيس، تقرر الانتقام من رئيستها كاثرين التي سرقت فكرتها وعرضتها على عميل.

وأصيبت كاثرين في ساقها أثناء التزلج، فانتحلت تيس شخصيتها.

وانتشرت على نطاق واسع صور للنجمة العالمية ​سيلينا غوميز​ أثناء استضافتها للمرة الأولى في البرنامج الشهير SNL بنسخته الأمريكية.

وارتدت سيلينا فستانًا ضيقًا ومتوسط الطول مع شق على الساق أسود دون أكمام، ونسقت معه حذاء لامع فضي.

وتركت غوميز شعرها منسدلًا على كتفها، وطبقت ماكياج ناعم يليق بملامح وجهها.

وقوبلت بتفاعل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي.

وردت الفنانة الأمريكية بشكل قاس على المتنمرين عليها على إثر إصابتها من مرض الذئبة الحمراء، الذي اضطرها للابتعاد كليا عن فنها ومحبيها.

وظهرت غوميز في مقطع فيديو: “أنا جميلة كما أنا، لا أهتم لوزني، ومهما كنت كاملة، سيأتي من ينتقدني”.

وقالت: “حاولت التخلص من الوزن الزائد، لكن ذهبت بعدها وتناولت عديد الأطعمة الدسمة، كل ما يقال كلام فارغ، أنا جميلة كما أنا، انتهى الكلام، وداعاً”.

وأضافت غوميز: “الآن، كيف يمكنكم إظهار مشاعركم السلبية والجارحة، والتي تؤذي من يُظهرها قبل أن تؤذي أي شخص آخر؟”.

يذكر أن غوميز عانت مع المرض لفترة طويلة وخضعت لعملية زرع كلية، وتلقت علاجًا أكسبها وزنًا زائدًا.

وعلى إثر ذلك لم تسلم الفنانة العالمية ​من الانتقادات السلبية، والتنمر على شكلها وحجمها.

ومؤحرا، وثق مقطع فيديو لحظة تعثر النجمة الأميركية المثيرة للجدل  على السجادة الحمراء في حفل جوائز نقابة الممثلين في العاصمة “واشنطن”.

وتعثرت غوميز في موقف محرج لا تحسد عليه، في المشي، ما دفعها إلى خلع حذائها.

وانتشر مقطع سيلينا على نطاق واسع بين جمهورها الذي أعرب عن حبه لها.

وتصدرت غوميز الترند مؤخرًا عقب طرح أغنيتها مع النجم كريس مارتن بالتعاون مع فرقة كولدبلاي.

ولاقت الأغنية تفاعلا كبيرا، إذ حصدت 11 مليون مشاهدة على موقع الفيديوهات الشهير “يوتيوب”.

ونشر مغردون مقطعا مصورا إباحيًا للنجمة العالمية ​سيلينا غوميز، وهو ما عد بأنه “صدمة كبيرة” لمتابعيها وجمهورها في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال متابعو سيلينا إنهم اعتادوا على ظهورها بإطلالات مثيرة لكنها هذه المرة الأولى التي تظهر فيها بفيديو إباحي.

ولم يعرف بعد ما إذا شاركت غوميز بمقطع اباحي أم أنها شبيهة لها وتستخدم اسم سيلينا لجذب الانتباه.

وشاركت الفنانة العالمية ​سيلينا غوميز​ مجموعة صور تظهر فيها وهي تؤدي حركات إيحائية وترتدي ملابس فاضحة.

وبحسب الصور، فإن غوميز استلقت على “الكنبة” بقميص النوم.

وكتبت سيلينا غوميز: “عندما تكون جودة الصورة منخفضة، لكن أنتي..”.

وطرح متابعوها تكهنات بشأن الكلمة الناقصة في جملتها.

وقال بعضهم “المثيرة، الجميلة، الفاتنة وغيرها من عديد الصفات.

وأكد بعض متابعي غوميز أن هذه الصور تعد الأكثر إثارة لها منذ مدة، وأبرزت جمالها الطبيعي.

وصدمت الفنانة العالمية ​سيلينا غوميز​ متابعيها عقب نشرها لصورة جديدة لها مع مجموعة من صديقاتها عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي.

ويتضح من الصورة التغير الواضح في شكل سيلينا التي ظهرت وهي قد قصت شعرها وبات قصير جدًا.

وبانت الصحة الزائدة على وجه سيلينا غوميز وأنها كسبت وزنًا زائدًا.

وعلقت سيلينا لتؤكد أنها تحظى بوقت ممتع وكتبت: “أعيش حلمي مع الفتيات، أنا ممتنة جداً”.

بينما رد المتابعين بالتعليق على تغيرها الواضح، متسائلين عن السبب وعما إذا كانت تعاني من مشكلة صحية أو نفسية.

وفاجأت النجمة العالمية ​سيلينا غوميز​ جمهورها ومتابعيها في مواقع التواصل الاجتماعي بحديث عن قرب وصولها إلى الحضيض، ما تسبب بجدل واسع.

وكتبت عبر حسابها: “أنا على وشك الوصول للحضيض، أخبروني اذا اردتم أي شيء من هناك”.

ووصف البعض حديث سيلينا غوميز الجمهور بـ”المازح، بينما ذهب البعض الآخر للحديث أنها تعيش قصة سيئة.

وكانت أخبار كشفت عن علاقة بين غوميز وبطل فيلم “كابتن أميركا” الأميركي كريس أفينز، بعد صور لهما بأماكن عامة.

وتداول الجمهور بشكل كبير للتعبير عن فرحتهم به وكم يليقا الثنائي ببعضهما، قبل أن يؤكدوا أن المعلومة مجرد شائعة ولا صحة لها.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.