ما هي نتائج تحقيق “الصحة العالمية” حول كورونا في ووهان الصينية ؟

جنيف- يورو عربي | تم استجواب فريق الخبراء المستقل الذي أرسلته منظمة الصحة العالمية (WHO) لدراسة أصول الفيروس التاجي الجديد في ووهان الصينية.

Advertisement

وكان ذلك حول تحقيقه في مدينة ووهان الصينية حيث تم إجراؤه بعد عام كامل من تفشي المرض.

وقال الدكتور بيتر بن مبارك، رئيس الفريق الدولي لمنظمة الصحة العالمية الذي أجرى التحقيق في ووهان حيث ظهر الفيروس “أعتقد أننا نجحنا”.

وتابع “من نواح كثيرة، لدينا الكثير من المعرفة الجديدة حول بداية الأحداث”.

وقال مبارك متحدثًا في ندوة عبر الإنترنت تنظمها منظمة الصحة العالمية مرتين أسبوعياً حول كورونا “لدينا فهم أفضل كثيرًا لما حدث في ديسمبر 2019”.

وأضاف “لم تكن مهمة الذهاب لمطاردة حيوان في السوق أو مطاردة مريض في مكان ما أو البحث عن هذا النوع من الأدلة”.

وأشار إلى أن الأمر استغرق بضعة أشهر قبل إعادة فتح ووهان.

Advertisement

“لقد تمكنا من ربط التسلسلات الجينية لمختلف المرضى في جميع أنحاء المدينة في ديسمبر”.

ووفق مبارك فقد تم رصد موقعهم الفعلي داخل وخارج السوق عبر الوقت، من أوائل ديسمبر إلى أواخر ديسمبر.

وتابع مبارك “لقد تمكنا أيضًا من تتبع جميع موردي منتجات الحيوانات البرية المختلفة في السوق كدليل محتمل لمزيد من الدراسات”.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس غيبريسوس إن الفريق يتكون من خبراء من أستراليا والدنمارك وألمانيا واليابان.

إضافة لخبراء هولندا وقطر وروسيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وفيتنام.

وضم الفريق خبراء من منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة والمنظمة العالمية لصحة الحيوان.

وقال تيدروس: “قلنا دائمًا أن هذه المهمة لن تجد كل الإجابات، لكنها أضافت معلومات مهمة تقربنا من فهم أصول الفيروس”.

وأوضح أن الدراسة حددت مجالات لمزيد من البحث.

إقرأ أيضًا:

فريق منظمة الصحة العالمية يصل إلى الصين لإجراء تحقيق