قرار من جامعة كامبريدج بشأن عام الدراسي 2020-2021

لندن/يورو عربي | أعلنت جامعة كامبريدج بالمملكة المتحدة عن قرارها فيما يتعلّق بالتعليم خلال العام الدراسي المقبل 2020-2021 عقب جائحة “كورونا”.

وقالت الجامعة الشهيرة إنّها قرّرت تطبيق التعليم عبر الإنترنت بشكل كامل خلال العام الدراسي المقبل.

وأوضحت إدارة الجامعة أنّ قرارها جاء في ضوء الإجراءات التي تعتمدها الحكومة البريطانية في أعقاب تفشّي فيروس “كورونا” الوبائي.

وذكرت كامبريدج في بيان صحفي “تتكيّف الجامعة باستمرار مع الأوضاع المتغيرة في ضوء جائحة كوفيد-19”.

وأضافت “قررت الجامعة وقف الحضور الفعلي لتلقي المحاضرات خلال العام الدراسي المقبل”.

ولفتت إدارة الجامعة البريطانية الشهيرة إلى أنّ هذا القرار ستتم مراجعته في حال حدوث تغييرات ومستجدات بالنسبة للوضع الصحي في المملكة المتّحدة، والإرشادات الرسمية الخاصة بفيروس “كورونا”.

وبيّن متحدث باسم الجامعة أنّ بعض المحاضرات قد تقدم بصورة غير افتراضية ضمن مجموعات صغيرة.

واشترط المتحدث لذلك توفر إمكانية الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي.

وعلّق نيكولا داندريدج، الرئيس التنفيذي لمكتب الطلاب البريطاني، على قرار إدارة جامعة كامبريدج.

وقال داندريدج إنّه “ينبغي إخطار الطلاب بتفاصيل عن الخبرات التي يحصل عليها الطلاب جراء التعليم عبر تقنية الفيديو قبل إتمام عملية القبول والتسجيل”.

وفي مارس/آذار الماضي، قرّرت جامعة كامبريدج اعتماد نظام التعليم عن بعد وإجراء الامتحانات عبر تقنية الفيديو.

وجاء القرار بعد شروع حكومة برويس جونسون بتطبيق إجراءات العزل في عموم المملكة المتحدة؛ لمكافحة تفشّي فيروس “كورونا” الوبائي.

وتشهد المملكة المتحدة جدلًا محتدمًا بشأن إعادة فتح جزء من المدارس بداية من 1 يونيو/حزيران المقبل، حيث يعارض العديد من البريطانيين هذا القرار.

وتعدّ المملكة المتحدة الدولة الثانية عالميًا من حيث حصيلة الوفيات جرّاء فيروس كورونا بعد الولايات المتحدة الأمريكية.

وبحسب إحصائيات رسمية، فقد سجّلت بريطانيا ما لا يقل عن 35341 حالة وفاة بسبب فيروس “كورونا”، وإصابة نحو ربع مليون شخص.

وبرغم عدم القضاء على الفيروس الوبائي وارتفاع مؤشرات الخطورة، إلّا أنّ حكومة جونسون شرعت مؤخرًا برفع القيود العامة بشكل تدريجي.

وأظهر استطلاع للرأي نُشر مؤخرًا أن 20% من الطلبة البريطانيين يفضّلون إرجاء استئناف دراساتهم الجامعية في ظل الجائحة.

قد يهمّك |

أسرع الخطوات للاعتراف بشهادة تخرّجك الجامعية في ألمانيا