إسرائيل تحجز 8 مليون جرعة من لقاح فايزر

القدس المحتلة- يورو عربي | وقعت إسرائيل اتفاقية نوايا رسمية مع شركة الأدوية الأمريكية العملاقة فايزر لحوالي ثمانية ملايين جرعة من لقاح فيروس كورونا المرشح.

وسيكون ذلك إذا تمت الموافقة عليه وبدأت فايزر في توفيره للعملاء الأجانب.

وقد تتلقى شركة فايزر دفعة مقدمة تزيد عن 35 مليون دولار في وقت مبكر من الأسبوع المقبل.

وذلك على الرغم من أن الاتفاقية لا تتضمن أي التزام بتزويد اللقاح فعليًا، وفقًا لتقارير Ynet.

وسيتم دفع مبلغ 200 + مليون دولار المتبقي بمجرد شحن حوالي ثمانية ملايين ضربة.

ولكن إذا أدى الطلب المتزايد في الولايات المتحدة أو “ظروف” أخرى إلى منع شركة فايزر من الوفاء بالطلب، تتوقع إسرائيل استرداد المبلغ.

وأشاد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بوزارة الصحة الإسرائيلية، فايزر ومديرها التنفيذي ألبرت بورلا شخصياً.

وذلك لعمله الدؤوب لإبرام الصفقة، بمناسبة “يوم عظيم لدولة إسرائيل ويوم عظيم في طريقنا لانتصارنا على فيروس كورونا”، وفق قوله.

وأضاف نتنياهو أنه يجري محادثات مع دول أخرى وزعماء العالم “لضمان حصولنا على اللقاح مع الدول الرائدة في جميع أنحاء العالم ولن يتم دفعنا إلى الوراء”.

في غضون ذلك، حث الإسرائيليين على التحلي ببعض الصبر والامتثال لتوجيهات وقواعد الحكومة المناهضة لكوفيد.

واعترف نتنياهو بأن “شهور ستمر حتى وصول اللقاحات، على افتراض الموافقة عليها”.

وقبل أيام أعلنت شركتا “فايزر” و”بيونتيك” عن أن لقاح كورونا التجريبي فعال بنسبة تزيد عن 90٪ في الوقاية من فيروس كورونا.

وجاء ذلك وفق الشركتين بناءً على بيانات أولية من دراسة كبيرة، وهو انتصار كبير في مكافحة جائحة أودى بحياة أكثر من مليون شخص.

وفايرز هو الشريك الألماني لشركة بيونتيك وهما أول صانعي الأدوية الذين أظهروا بيانات ناجحة من تجربة سريرية واسعة النطاق لـ لقاح فيروس كورونا.

وقالت الشركات إنها لم تجد حتى الآن مخاوف جدية تتعلق بالسلامة.

فيما تتوقع الحصول على إذن أمريكي لاستخدام الطوارئ في وقت لاحق من هذا الشهر.

وإذا تم التصريح بذلك، فسيتم تحديد عدد جرعات الـ لقاح في البداية.

وتبقى العديد من الأسئلة أيضًا بما في ذلك المدة التي سيوفر فيها اللقاح الحماية.

مع ذلك، توفر الأخبار الأمل في أن اللقاحات الأخرى قيد التطوير ضد فيروس كورونا الجديد قد تثبت فعاليتها أيضًا.

وقال ألبرت بورلا، رئيس شركة فايزر ومديرها التنفيذي، في بيان “اليوم هو يوم عظيم للعلم والإنسانية”.

وتابع “لقد وصلنا إلى هذا الإنجاز الحاسم في برنامج تطوير اللقاحات لدينا في وقت يحتاجه العالم أكثر من غيره”.

وأضاف بورلا “حيث سجلت معدلات الإصابة أرقامًا قياسية جديدة، وتقترب المستشفيات من طاقتها الزائدة، وتكافح الاقتصادات من أجل إعادة فتحها”.

وتتوقع شركة فايزر أن تسعى للحصول على ترخيص واسع النطاق من الولايات المتحدة لاستخدام لقاح في حالات الطوارئ.

وذلك للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و85 عامًا.

وللقيام بذلك، ستحتاج إلى جمع بيانات السلامة لمدة شهرين حول حوالي نصف المشاركين في الدراسة البالغ عددهم 44000 مشارك، المتوقع إجراؤه في أواخر نوفمبر.

إقرأ أيضًا:

نجاح أول لقاح أمريكي ضد كورونا